• الخميس 09 ربيع الأول 1438هـ - 08 ديسمبر 2016م

شهادته «مجروحة» في «فارس الغربية»

عبدالوهاب: «البرتقالي» يبحث عن الفوز بالأداء وليس الكلام

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 28 مارس 2014

رضا سليم (عجمان)

أكد العراقي عبدالوهاب عبدالقادر، مدرب عجمان، أن الظفرة يملك عناصر جاهزة في كل الخطوط، خاصة الوسط الذي يضم لاعبين من أصحاب الخبرة، مثل عبدالسلام جمعة وعبدالرحيم جمعة وأيضاً بندر الأحبابي، وكذلك ديوب في الهجوم، ويعرفون جيداً التعامل مع المباريات المهمة، وقدم الفريق مستوى جيداً على مدار مباريات الموسم، وهو ما يدفعنا للتعامل معه باحترام، خاصة أن المباراة على ملعبه وبين جماهيره.

وأضاف: «شهادتي مجروحة في حق «فارس الغربية»، ومدربه الوطني الدكتور عبدالله مسفر، الذي كون فريقاً يملك أدوات جيدة من المواطنين والأجانب، ونتائجه الأخيرة شاهد على حالة التطور طوال الموسم، فقد كان قريباً من نهائي كأس صاحب السمو رئيس الدولة وكأس المحترفين، وجمع 27 نقطة في الدوري حتى الآن، ومعظمها أمام الفرق الكبيرة، وهو ما يؤكد قدرته على التعامل مع المباريات بشكل جيد».

وقال عبدالوهاب: «مباراتنا مع الظفرة شعارها الندية والإثارة، كما كانت في المباراتين السابقتين للفريقين معاً هذا الموسم، والخسارة التي تعرض لها الظفرة أمام الشباب لن يكون لها آثار سلبية على الفريق، فقد خسر أمام أحد المتصارعين على لقب الدوري، و«الجوارح» من الفريق التي تقدم عروضاً قوية ويحتل «الوصافة»، وكان الظفرة نداً قوياً له، والمؤكد أنه يعمل على تحسن نتائجه أمامنا، مما يؤكد أن المواجهة ستكون قوية».

وأضاف: «لابد أن نحترم الفريق الذي نواجهه، ونحن نقدر صعوبة المباراة على ملعب الغربية، وهذا اللقاء تحديداً سيكون لها تأثير مهم على وضعية عجمان في جدول الترتيب، «البرتقالي لا زال» داخل دائرة الخطر، والفريق في حاجة إلى المزيد من النقاط، من أجل تعزيز وجوده في المنطقة الآمنة، وهدفنا هو الخروج بنتيجة إيجابية، خاصة أن معنويات اللاعبين مرتفعة بعد الفوز الأخير على الشعب، وتقدم الفريق إلى المركز الحادي عشر، ونحتاج إلى تعزيز تقدمنا بنتيجة إيجابية جديدة».

وأوضح أن ما يشغله هو الحفاظ على المستوى الذي ظهرنا به في المباريات السابقة، وتحدثنا مع اللاعبين في كل ما يخص مباراة الظفرة، والظروف التي تحدث، وشددنا على ضرورة الوضع في الاعتبار أن نحافظ على المستويات التي نقدمها، والتي أعادت «البرتقالي» إلى وضعيته الطبيعية، بعد فترة من المعاناة، ولمست من الجميع الجدية في التدريبات، والتطلع إلى تحقيق نتيجة مرضية أمام الظفرة، وهو ما نأمله اليوم.

وأكد مدرب عجمان أن الخروج بالنتيجة المنتظرة لن تتحقق بالكلام فقط، ولابد أن تكون هناك رد فعل للاعبين يتوازى مع الطموحات، صحيح أن الحافز مطلوب، والروح المعنوية العالية، يجب أن تكون موجودة، ويتم تحفيز اللاعبين، ولكن هذا ليس كافياً، ولابد أن يكون هناك عمل جاد وحقيقي طوال زمن المباراة لتحقيق الهدف الذي نطمح إليه.

وأشار عبدالوهاب إلى أن الإيفواري بوريس كابي سوف يعود إلى صفوف الفريق، ويقود الهجوم من جديد، بعدما غاب في المباراة الماضية أمام الشعب للإيقاف، وجميع اللاعبين جاهزون، ولا نعاني من الغيابات، وأثبتنا في مباريات عدة أن الفريق لا يتأثر بغياب أي لاعب لوجود العناصر البديلة التي أظهرت جاهزيتها في كل مرة، وهو ما يجعلنا نثق في لاعبينا بدرجة كبيرة.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا