• الاثنين 06 ربيع الأول 1438هـ - 05 ديسمبر 2016م

لوبيز تستعد للحفل الغنائي الكبير

«ميدان» يضع اللمسات الأخيرة وبروفة الافتتاح تحت الأمطار

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 28 مارس 2014

ارتدى مضمار «ميدان» تحفة مضامير العالم حلة زاهية واكتملت الترتيبات والتجهيزات قبل ساعات من انطلاقة الحدث الأغلى والأهم في العالم في ليلة العُرس الكبير، للمرة الخامسة منذ افتتاحه، وازدان المدخل الرئيسي للمضمار بجانب التجهيزات العالية التي قامت بها اللجنة المنظمة، من أجل تسهيل دخول الجمهور والضيوف من خلال بوابات مخصصة ولوحات إرشادية باللغتين العربية والإنجليزية.

وشهد المضمار العالمي أمس البروفات النهائية لحفلي الافتتاح والختام والتي تحمل الكثير من المفاجآت وتحاكي الماضي والحاضر، وقد أعلنت اللجنة المنظمة عن مفاجآت في حفل الافتتاح ورفضت الإعلان عنها للتشويق والإثارة.

ولم يتوقف العمل في مكان الحدث سواء في بروفات حفل الافتتاح أو التحرك في كل مكان لوضع اللمسات الأخيرة قبل الليلة الكبيرة وتواجد العمال في المدخل الرئيسي ولم يهتم الجميع بهطول أمطار الخير والبركة، وواصلوا العمل، وامتزجت زخات المطر التي هطلت على دبي مع ألحان المغنية الأميركية جينيفير لوبيز التي ستحيي فقرة ترفيهية ضخمة خلال السباق، وذلك في لوحة أنيقة مصحوبة بأنغام موسيقية عذبة خلال وضع اللمسات الأخيرة استعداداً لانطلاق الحدث الأغلى والأكبر من نوعه على صعيد العالم.

وتحول ميدان خلال الساعات الماضية إلى ما يشبه خلية النحل مع توافد أعداد كبيرة من العاملين والمختصين بالحدث، من العمل الذين كانوا يحرصون على تجهيز أرضية المضمار العشبية وأيضاً الأرضية الاصطناعية «تابيتا» بما يتلاءم مع الأجواء التي سادت الدولة ويكفل حماية الخيول من الإصابات أو غيرها من العوامل التي تؤثر على مجريات أشواط السباق، لضمان نقل صورة مشرقة للعالم بأجمعه حول روعة الاستعدادات والتجهيزات الأحدث من نوعها لتكتمل الصورة الزاهية والنقلة الكبيرة لرياضة الخيول بالدولة، علما أن مضمار ميدان يضم مساراً على العشب وآخر على الأرضية الاصطناعية من نوع «تابيتا» الذي يزيد عناصر السلامة للخيول ونال استحسان العديد من الفرسان العالميين الذين شاركوا في السباقات الماضية.

وكان مخترع الأرضية الاصطناعية تابيتا الإنجليزي مايكل ديكينسون واثقاً من نجاحها بقوله «إن أرضية تابيتا تتيح فرصاً متكافئة للخيول التي قد تفوز بالسباق من خلال التصدر منذ البداية أو في الانطلاق من الخلف أو حتى في الانقضاض من وسط الترتيب، واعتقد بأن الخيل الأفضل سيتوج بطلاً».

كما كان ميدان مسرحاً للعروض التجريبية لحفل الافتتاح الذي يتوقع أن يبهر الجميع كما جرت العادة، مع الحرص على تقديم مفاجآت متجددة في كل عام تضيف المزيد من الرونق لأحد أكبر التجمعات الرياضية التي تمتزج فيها روعة الأداء الرياضي مع أحدث صيحات الموضة والأناقة.

ووسط العمل الكبير الذي يشهده ميدان، كانت فرقة المغنية الأميركية جينفير لوبيز تعزف أجمل الألحان والأغاني الشهيرة للنجمة العالمية، وذلك خلال التدريبات التي تقوم بها الفرقة الموسيقية والاستعراضية التي ترافق «جي لو» أينما حلت وارتحلت.

ومن المتوقع أن تشهد فقرة النجمة الأميركية تفاعلاً كبيراً من الجماهير التي ستحضر المنافسات، حيث تعد لوبيز واحدة من أشهر المغنيات على صعيد العالم في السنوات الماضية لما حققته من نجاحات وإطلاقها العديد من الألبومات الناجحة وضعتها في الصدارة لأسابيع عديدة بحسب تصنيف أكبر دور التسجيل حول العالم، فيما خطفت الأضواء بكونها كانت نجمة العديد من الأفلام السينمائية أيضاً.

وتواصل العمل في الجوانب الفنية والتجهيزات الإلكترونية والكهربائية للميدان الأكبر حول العالم، الذي كان قد حل بدلاً من مضمار ند الشبا الذي احتضن 14 نسخة سابقة، قبل أن يتحول ميدان إلى وجهة عشاق الخيل حول العالم، حيث تتسع مدرجاته إلى نحو ستين ألف متفرج، ويتضمن ميدان السباق خطاً مستقيماً بطول 6. 1 كلم، فضلاً عن فندق من فئة خمس نجوم داخل المضمار ومتحف للخيول والأمور المتعلقة بها وقاعات للمعارض وغيرها من التسهيلات. (دبي - الاتحاد)

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا