• الأحد 05 ربيع الأول 1438هـ - 04 ديسمبر 2016م

دعم مالي غربي كبير لكييف مشروط بخطة تقشف قاسية وتيموشنكو تترشح للرئاسة

أوكرانيا تحذر من حشود روسية وتتخوف من غزو لشرقها

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 28 مارس 2014

أعلن رئيس مجلس الأمن القومي الأوكراني اندريه باروبي أمس أن روسيا حشدت قرابة مئة ألف جندي على طول حدودها مع أوكرانيا، وهو رقم يفوق بكثير ما أعلنته الولايات المتحدة عن وجود حوالى 20 ألف جندي على الحدود. وفي هذه الأثناء، تلقت كييف أمس دعما ماليا كبيرا من الغرب. بينما أعلنت رئيسة الوزراء السابقة يوليا تيموشنكو ترشحها للانتخابات الرئاسية في 25 مايو المقبل في البلاد.

وقال المسؤول الأوكراني في مداخلة عبر الإنترنت من كييف مع مجلس الأطلسي، مركز الأبحاث الذي يوجد مقره في واشنطن، إن «حوالى مئة ألف جندي يتمركزون على الحدود الأوكرانية.. إنهم جاهزون للضرب منذ عدة أسابيع». وأوضح باروبي أن «القوات الروسية ليست في القرم فقط بل على طول الحدود. إنها في الشمال والشرق والجنوب». واضاف «كل يوم وكل ليلة نتوقع هجوما كبيرا على أراضي أوكرانيا القارية ونستعد لذلك».

وكانت روسيا نفت الأحد الماضي حشد قوات على الحدود.

وشكك مسؤول في وزارة الدفاع الأميركية في أرقام باروبي. وقال طالبا عدم كشف هويته «هذا يبدو رقما كبيرا جدا». وقال المسؤول الأوكراني أن العملية الروسية تهدف إلى بسط سيطرة موسكو على منطقة القرم وتحمل اسم «الربيع الروسي»، مؤكدا أن القوات الروسية المنتشرة هي «قوات خاصة جيدة التدريب».

وتلقت أوكرانيا دعما اقتصاديا غربيا كبيرا قبل ساعات من اجتماع في الأمم المتحدة لمناقشة الحاق شبه جزيرة القرم بروسيا بينما أعلنت رئيسة الوزراء السابقة يوليا تيموشنكو ترشحها للانتخابات الرئاسية المقررة في 25 مايو المقبل في البلاد.

وقد أعلن صندوق النقد الدولي أمس منح أوكرانيا مساعدة مالية تتراوح بين 14 و18 مليار دولار بشرط أن تطبق تدابير تقشف صارمة تطالب بها المؤسسة المالية التي تتخذ من واشنطن مقرا لها. ... المزيد

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا