• الثلاثاء 07 ربيع الأول 1438هـ - 06 ديسمبر 2016م

«تنفيذي» الأولمبياد المدرسي يستعرض استعدادات النسخة الثالثة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 19 مارس 2015

دبي (الاتحاد)

عقد المكتب التنفيذي للأولمبياد المدرسي اجتماعه الثالث لمناقشة أبرز المحاور المتعلقة بسير عمليات التدريب في المراكز المنتشرة على مستوى الدولة، والتي يبلغ عددها 200 مركز، وذلك لتكوين قاعدة أساسية وقوام قوي في سن مبكرة يؤهل المواهب للتعرف على قدراتهم ومهاراتهم بصورة دقيقة.

وأكد المكتب التنفيذي خلال اجتماعه الثالث أن رؤية سمو الشيخ أحمد بن محمد بن راشد آل مكتوم رئيس اللجنة الأولمبية الوطنية، رئيس اللجنة العليا للأولمبياد المدرسي في ضرورة التركيز على النشء وفتح المجال أمام المراحل العمرية للحصول على جو مثالي وبيئة نموذجية، يحظى من خلالها الأبناء من طلاب وطالبات المناطق التعليمية على مستوى الدولة، باهتمام بالغ وتدريب مكثف.

حضر الاجتماع كل من المستشار محمد الكمالي أمين عام اللجنة الأولمبية الوطنية رئيس للمكتب التنفيذي للأولمبياد المدرسي، واللواء الدكتور أحمد ناصر الريسي عضو اللجنة العليا للأولمبياد المدرسي، إلى جانب أعضاء المكتب التنفيذي، وهم سعيد حارب ممثل مجلس دبي الرياضي، وسعيد مصبح الكعبي ممثلاً عن مجلس الشارقة، وراشد المطوع ممثلاً عن الهيئة العامة لرعاية الشباب والرياضة، والدكتورة موزة الشحي ممثلة القوات المسلحة، وطلال الهاشمي ممثل مجلس أبوظبي الرياضي، وناصر خميس ممثل مجلس أبو ظبي للتعليم، وعمر عبد الرحمن آل علي مدير البرنامج.

وبحث الحضور مستجدات استراتيجية الأولمبياد المدرسي الموضوعة خلال الفترة 2015-2021، والتي تتضمن العديد من المقترحات والأفكار لخدمة البرنامج خلال المرحلة المقبلة، بما يعود بالنفع على مستقبل المشروع الرياضي المدرسي ويلبي الطموحات والآمال الكبيرة المعقودة عليه، في اكتشاف الخامات المميزة من خلال وضع برامج وخطط مبنية على أسس علمية، تساعد على إيجاد السبل المناسبة لعملية التنقيب عن المواهب.

وقام راشد المطوع رئيس لجنة الإستراتيجية والأداء للأولمبياد المدرسي بشرح مرئي استعرض من خلاله الأهداف الإستراتيجية للأولمبياد المدرسي، والتي تتبلور حول نشر الثقافة الرياضية في المجتمع المدرسي، وتعزيز الثقافة الصحية ورفع درجة الوعي للطلاب والطالبات.

وتشمل قائمة الألعاب المدرجة في النسخة الثالثة من البرنامج 8 هي ألعاب القوي، والسباحة، والقوس والسهم، والمبارزة، والرماية «فئتي البندقية والمسدس»، فضلاً عن الرياضات الثلاث، التي تمت إضافتها للبرنامج لأول مرة وهي الجو جيتسو، والجودو، والتايكوندو.

واستعرض المكتب التنفيذي لتقارير الفنية لمراكز التدريب الدائمة «15 مركزاً»، والتي كان قد تم الإعلان عنها لضمان مواصلة التدريبات والإعدادات دون توقف، وهو ما يعزز الحفاظ على المرحلة التي سيصل إليها الطلاب والطالبات بل يرفع كفاءتهم البدنية والذهنية.

كما ناقش الحضور الاستعدادات الخاصة بالمرحلة النهائية للنسخة الثالثة التي تستضيفها إمارة الشارقة، من خلال الإطلاع على آليات العمل سواء في الجوانب التنظيمية أو الفنية، لإنجاح الحدث وخروجه بالصورة اللائقة، خاصة بعد أن شهدت النسختان الماضيتان نجاحاً كبيراً في النواحي كافة.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا