• السبت 04 ربيع الأول 1438هـ - 03 ديسمبر 2016م

يتمنى أن يكون حفيد الزعيم ويحضر لبرنامج كوميدي

ونهو تشونغ: «ساق البامبو» أدخلني عالم الدراما من أوسع أبوابه

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 21 يونيو 2016

أحمد النجار (دبي)

«الصدفة وحدها قادتني إلى الانضمام إلى فريق عمل مسلسل «ساق البامبو».. هكذا يبدأ النجم الشاب ومقدم البرامج الكوري ونهو تشونغ الذي يشارك لأول مرة في عمل درامي خليجي، مفيداً أن شقيقته سانشا مديرة أعماله التقت في مركز تجاري مساعد مدير عام شركة «صباح بكتشرز»، وعرفت أنهم يبحثون عن ممثل بملامح آسيوية لتأدية دور عيسى في المسلسل، وبالفعل تم الاجتماع مع المنتج والمخرج والفنانة سعاد عبدالله، وعرض عليّ الدور بعد أن قرأت الرواية كاملة، وتحمست للمشاركة مع عمالقة الدراما الكويتية أمثال سعاد عبدالله التي تحمّست لوجودي ضمن فريق العمل إلى جانب المخرج البحريني محمد القفاص والممثلين عبدالمحسن النمر ومرام البلوشي وشجون الهاجري وغيرهم.

ازدواجية الهوية

يقول ونهو: بعد تجربة تقديم برنامجي السياحي «ونهو حول العالم»، ومشاركتي في فيلم سينمائي مصري، كنت أتوق خوض تجربة التمثيل، فدخلت عالم الدراما من أوسع أبوابه، أما عن فكرة الدور، فقد شعرت أنها تنسجم مع طباعي ومزاجي، مفيداً: الخط الدرامي لشخصية عيسى شبيه بحياتي لاسيما أن لديّ ازدواجية في الهوية والتفكير والجنسية، وقد عانيت من ذلك كثيراً، وعندما قرأت رواية ساق البامبو باللغة العربية كاملة، تأثرت كثيراً بها وتعاطفت مع شخصية عيسى كونها لامست جزءا كبيرا من معاناتي، وأيقظت بداخلي عواطف معقدة.

الرواية والمسلسل

ويشير ونهو إلى أن دور عيسى في الدراما يختلف عن شخصيته في الرواية، منوهاً إلى أن الرواية تكون عادة محبوبة أكثر لدى الجمهور، لكن بطبيعة الحال فإنك حين تتصفح الكتاب تقرأه بحسب مخيلتك الشخصية، وحين يعرض عليك عمل درامي فإنك تشاهده بحسب رؤية المخرج، لكنني عشقت شخصية عيسى، ولدينا قواسم مشتركة في الإحساس والمعاناة، وحين تعمقت في الشخصية أكثر تلبست الجانب الحزين فيها، وكنت أشعر أحياناً أن عيسى هو ونهو بشكل أو بآخر في بعض محطات حياته، حتى أن جدي في الواقع يبيع سمكا ودجاجا ويعيش في حقل بكوريا الجنوبية شبيه ببيت مندوزا في الرواية. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا