• الأحد 30 صفر 1439هـ - 19 نوفمبر 2017م

افتتح فعاليات «مختبر صناع القرار.. استشراف مستقبل عجمان»

عمار النعيمي يدعو إلى المشاركة في طرح أفكار وابتكارات جديدة تتماشى مع الطفرة الإلكترونية

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 15 يناير 2017

عجمان (وام)

أكد سمو الشيخ عمار بن حميد النعيمي ولي عهد عجمان أن استشراف المستقبل أصبح الشغل الشاغل للحكومات والمؤسسات والهيئات لتطوير استراتيجياتها في كل الميادين المالية والاقتصادية والتخطيطية والصناعية والخدماتية وغيرها حتى تكون سباقة في إنجاز وتحديث أنظمتها ونهجها وبرامجها لخدمة الإنسان وإسعاده.

ودعا إلى ضرورة المشاركة الإيجابية لكل أفراد المجتمع من مسؤولين وموظفين في طرح واقتراح أفكار وابتكارات جديدة تتماشى مع الطفرة الكبيرة للتطور في المجال الإلكتروني والتكنولوجي والتقني حتى نكون قادرين على تنفيذها في عالم يواجه الكثير من التحديات في المستقبل.

جاء ذلك خلال افتتاح سموه جلسات «مختبر صناع القرار.. استشراف مستقبل عجمان» الذي نظمته الأمانة العامة للمجلس التنفيذي في عجمان بفندق فيرمونت عجمان، والتي قسمت إلى ثلاث مجموعات ترأسها الشيخ أحمد بن حميد النعيمي ممثل صاحب السمو حاكم عجمان للشؤون الإدارية والمالية والشيخ عبدالعزيز بن حميد النعيمي رئيس دائرة التنمية السياحية والشيخ راشد بن حميد النعيمي رئيس دائرة البلدية والتخطيط وحضرها رؤساء ومديرو الدوائر الحكومية.

وقال سموه إن حكومة عجمان تسعى جاهدة لوضع ضوابط وبرامج لاستشراف المستقبل والعمل على الاستفادة من الاستراتيجيات الإقليمية والعالمية للوصول إلى أفضل الحلول لتطوير مستقبل شامل لنظام إدارة جماعي في القطاعات كافة يقوم على سياسات الانفتاح والاستفادة من التقنية الحديثة لنشكل مراكز للابتكار تحتضن التكنولوجيا الجديدة التي تتيح الارتقاء في هذا المجال من خلال تدريب وصقل وتأهيل قدرات كوادرنا البشرية على جميع المستويات والاستفادة من الورش والدورات التي تنظمها الحكومة في هذا المجال.

وأشار ولي عهد عجمان إلى ضرورة العمل والتعاون مع الجهات ذات الاختصاص من أجل وضع خطط تطويرية لاستخدام التكنولوجيا والتقنيات الحديثة والاستفادة من التقدم الهائل لتلك التقنية وإدخالها في أعمالنا وبرامجنا وخطط حكومة عجمان المستقبلية للارتقاء بعمل كل الدوائر والمؤسسات والجهات الحكومية، ووجه سموه بالتفكير ودراسة تعهيد وخصخصة العديد من الخدمات في الدوائر وإسنادها لشركات ومؤسسات متخصصة والاستفادة من الاقتراحات التي يتم التوصل إليها من قبل المشاركين بمختبر صناع القرار.

وكانت فعاليات مختبر صناع القرار بدأت بكلمة لمريم المعمري مدير إدارة الجلسات واللجان في الأمانة العامة للمجلس التنفيذي ومدير مشروع «مختبر صناع القرار»، أوضحت فيها أن المختبر يعد الأول من نوعه بالإمارة، بمثابة ورشة تفاعلية تستهدف ترسيخ ثقافة المستقبل كتوجه حكومي ونشر الوعي بأهميتها بين المؤسسات والدوائر الحكومية والعاملين فيها تحت عنوان استشراف مستقبل عجمان 2021.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا