• الاثنين 06 ربيع الأول 1438هـ - 05 ديسمبر 2016م

الباحث عن التسامح والمساواة

جاك إيليس.. أعلن إسلامه أمام الكاميرات

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 21 يونيو 2016

أحمد مراد (القاهرة)

في السادس من يناير من عام 1946، ولد السياسي الأميركي الشهير جاك إيليس، وتخرج في كلية «سانت ليو» بولاية فلوريدا، وهو يحمل شهادة ليسانس الآداب، والتحق في الجيش، وشارك في مهام قتالية في حرب فيتنام، ونظراً لشجاعته تم تقليده بأوسمة عدة.

وبعد خروج جاك من الجيش التحق بالعمل السياسي، وفي الرابع عشر من ديسمبر سنة 1999 أدى اليمين عمدة لمدينة ماكون بولاية جورجيا الأميركية، وكان أول عمدة ببشرة سمراء في البلدة، وظل يجلس على المقعد لأربع دورات متتالية، وحال القانون الأميركي دون ترشحه لدورة خامسة.

وطوال فترة توليه مسؤولية عمادة البلدة، حظي إيليس بحب وتقدير واحترام أهالي البلدة بعد أن لمسوا مجهوداته على أرض الواقع، والتي ساهمت بشكل رئيس في ازدهار البلدة في مختلف المجالات.

وفي ديسمبر من عام 2006، فوجئ آلاف الأميركيين المتابعين لمحطة تليفزيون «دبليو. إم. إيه. زد. ڤي» المحلية بخبر إعلان عمدة ماكون اعتناقه الإسلام، وقيامه بتغيير اسمه إلى «حكيم منصور إيليس»، وعند سؤاله عن سبب اعتناقه للإسلام، أجاب: لقد عدت لجذوري بعد سنوات طويلة من البحث عن الذات.

وكان جاك قد اتخذ قرار اعتناقه للإسلام خلال زيارته لدولة السنغال، ولمس السلوكيات الطيبة التي يتمتع بها المسلمون، ولاحظ أن الشعائر تحث على وحدة الصفوف، سواء في الصلاة أو الحج أو الصيام، فضلاً عن مساعدة المحتاجين والفقراء من خلال فريضة الزكاة، وهنا أيقن إيليس أن ما يشاع ضد الإسلام والمسلمين في الغرب مجرد أكاذيب وأباطيل تروجها الآلة الإعلامية المعادية. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا