• الخميس 09 ربيع الأول 1438هـ - 08 ديسمبر 2016م

ضبط 110 كجم من الحشيش مخبأة في الرمال في العين

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 20 يونيو 2016

و ا م

ضبطت القيادة العامة لشرطة أبوظبي ما يزيد عن 110 كيلوجرامات من مخدر الحشيش مخبأة في تل رملي على ارتفاع 200 متر بمدينة العين، في واقعة تجسّد قدرة شرطة أبوظبي على تحقيق أهداف المنظومة الأمنية والسعي للمحافظة على سلامة أفراد المجتمع.

وأكد اللواء مكتوم الشريفي مدير عام شرطة أبوظبي بالإنابة أن القيادة العامة لشرطة أبوظبي ستتصدى لكافة مروجي وتجار المخدرات بكل قوة وحزم، وستضرب بيد من حديد كل من تسول له نفسه العبث بأمن وطمأنينة وسلامة المجتمع، وستتخذ كافة الإجراءات القانونية والوقائية الرادعة والكفيلة بالحفاظ على مستقبل أبنائنا.

وأشار اللواء مكتوم الشريفي إلى أن التحريات والمراقبة المستمرة لأفراد العصابة، والتي نفذها قسم مكافحة المخدرات بإدارة التحريات والمباحث الجنائية بشرطة أبوظبي، أكدت وجود مخطط لترويج كمية كبيرة من السموم المخدرة في مدينة العين، حيث تم رصد تلك العملية بسرية تامة، ومتابعة مشتبهين اثنين ضالعين في الجريمة، إلى أن تم ضبطهما متلبسين بالجُرم وبحوزتهما مخدر الحشيش، وذلك أثناء تفريغ السموم من خزان وقود المركبة.

وأشاد اللواء مكتوم الشريفي بشجاعة وإخلاص وتفاني فريق العمل من رجال قسم مكافحة المخدرات بإدارة التحريات والمباحث الجنائية بشرطة أبوظبي وهو الأمر الذي أدى إلى نجاح العملية وتحقق أهدافها بالقبض على اثنين من المروجين احترفا توزيع سموم المخدرات بين الشباب، وذلك من خلال سرعة الاستجابة في التعامل مع المعلومات الواردة ودقة تخطيط وتنفيذ العملية.

وأكد اللواء مكتوم الشريفي حرص القيادة العامة لشرطة أبوظبي على توفير أفضل البرامج التدريبية لعناصر مكافحة المخدرات لكي تبقى دائماً يقظة لاكتشاف أحدث الوسائل لترويج المخدرات، والتي يبتكرها المهربون لإخفاء سمومهم وترويجها بين أفراد المجتمع، مشيراً إلى المهارات والخبرات التي اكتسبتها فرق المكافحة في مواجهة عصابات التهريب من خلال وضع خطط ميدانية محكمة تحول دون مرور تلك السموم وترويجها؛ حفاظاً على أمن وسلامة المجتمع.

وطالب اللواء مكتوم الشريفي الجمهور بالمشاركة في برامج التوعية بمخاطر وأضرار المخدرات والتي تنفذها القيادة العامة لشرطة أبوظبي، إضافة للتواصل عبر القنوات الرسمية التي وفرتها شرطة أبوظبي للتصدّي لأية عمليات ترويج أو تهريب أو بيع للمخدرات، وسرعة الإبلاغ عنها لاتخاذ التدابير الشرطية في الوقت المناسب؛ حفاظاً على سلامة وأمن المجتمع، والمكتسبات والمقدرات والثروة الوطنية والشبابية، مؤكداً حرص القيادة العامة لشرطة أبوظبي ترسيخ الوعي المجتمعي بأضرار المخدرات، وإفشال كافة مخططات ترويج المخدرات، وضبط الجناة.

 

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض