• السبت 28 شوال 1438هـ - 22 يوليو 2017م

ضمن أول دبلوم تتبناه جامعة الإمارات

20 اختصاصياً نفسياً يترشحون لـ«مزاولة المهنة»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 09 مايو 2017

العين (الاتحاد)

يخضع 20 من الاختصاصيين والاختصاصيات النفسيين بمدارس أبوظبي، صباح اليوم، لاختبار تطبيقي ونهائي بمجال العلاج السلوكي والمعرفي، يمنحهم دبلوماً، يؤهلهم للحصول على ترخيص بمزاولة مهنة «الاختصاصي النفسي» الذي يعد الأول من نوعه في الدولة.

وأوضح الدكتور أحمد النجار، رئيس قسم علم النفس بجامعة الإمارات، المشرف على البرنامج، أن عدد الذين التحقوا به بلغ 67 من الاختصاصيين النفسيين العاملين في المدارس، خضعوا جميعهم إلى برنامج تدريبي مكثف، بإشراف خبراء ومدربين في مجال علم النفس، وصل 52 اختصاصياً واختصاصية من بينهم للاختبار النهائي، الذي أسفر عن ترشيح 20 من بينهم لدخول الاختبار التطبيقي الأخير اليوم. وأشار إلى أن البرنامج يعد الأحدث من نوعه، والأول الذي يجري تطبيقه على مستوى الوطن العربي، ويهدف إلى ترخيص وتقييم الاختصاصيين النفسيين بالمدارس، ووضع معايير معينة للاختصاصي النفسي المدرسي، تأكيداً على أهمية دوره في تنمية وتقييم طلاب المدارس، ومتابعة حالاتهم النفسية والذهنية والدراسية، لافتاً إلى أن الجامعة تسعى إلى وضع خطة لبرنامج الدبلوم العالي، تتكون من دورات تنموية عدة، تمهد للحصول على الدبلوم العالي في التخصص ذاته.

وأكد رئيس قسم علم النفس بجامعة الإمارات والمشرف على برنامج ترخيص مهنة الاختصاصي النفسي أن ترشيح أول 20 اختصاصياً نفسياً لدخول الامتحان النهائي للحصول على الترخيص ثمرة لجهود كبيرة، بذلها المدربون والاختصاصيون والإداريون الذين عملوا بجهد وإخلاص لإنجاح هذا البرنامج على مدار العامين الأخيرين. وأشار إلى أن المرشد النفسي يحصل على الترخيص بعد اجتيازه لهذا الامتحان، بالإضافة إلى مقابلات شخصية عبر 6 لجان مختلفة، واختبار تطبيقي من خلال استعراض تجربة حية لحالة لقياس مهارات الاختصاصيين المرشحين في التعامل معها.

وكان قسم علم النفس بكلية العلوم الإنسانية والاجتماعية بجامعة الإمارات قد عقد صباح أمس الامتحان النهائي لمشروع برنامج الدبلوم للمرشد النفسي المدرسي، بحضور 52 اختصاصياً نفسياً من العاملين في المدارس التابعة لمجلس أبوظبي للتعليم.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا