• الأربعاء 08 ربيع الأول 1438هـ - 07 ديسمبر 2016م

في الحلقة الأولى من ثانية مراحل «شاعر المليون»

الإماراتي مذكر الحارثي أول المتأهلين إلى المرحلة الثالثة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 28 مارس 2014

أمس الأول أدلى كل شاعر بدلو شعره، فيما فنّد أعضاء لجنة التحكيم مواطن القوة والتميز والجمال والضعف في كل قصيدة من القصائد السبع، التي ألقاها شعراء الحلقة الأولى من حلقات المرحلة الثانية في مسابقة «شاعر المليون»، ومع آراء أعضاء لجنة التحكيم كل من غسان الحسن، سلطان العميمي، حمد السعيد لم يِهِن الشعراء ولم يتراجع خلال مجريات أحداث الحلقة، رغم الصراحة، والحدّة أحياناً، فظل المشاركون متماسكين حتى آخر حرف.

أبوظبي (الاتحاد)

أمس الأول وفي حلقة جديدة من حلقات الموسم السادس من «شاعر المليون»، الذي تنظمه لجنة إدارة المهرجانات والبرامج الثقافية والتراثية بإمارة أبوظبي؛ كان في الانتظار سبعة شعراء، تنافسوا على الهواء مباشرة. وقبل انطلاق الحلقة أعلن عن الفائزين الثلاثة العماني الحجري، الذي حصل على أعلى نسبة تصويت وصلت إلى 75%، والإماراتي علي القحطاني، الذي حاز 65%، فيما ذهبت آخر بطاقات الذهب إلى المصري علاء الرمحي، لينضموا إلى الشعراء الـ25 الذين تأهلوا خلال الحلقات الست الماضية.

انطلاق الحلقة

عاش الجمهور لحظات فارقة مع الشعراء السبعة، الذين مثلوا خمس دول عربية، وهم حمد البلوشي ومذكر الحارثي/ الإمارات، وطلال بن عون/ سوريا، وبدر بندر، ومجلاد الرشيدي/ الكويت، وأسامة السردي/ الأردن، وكامل البطحري/ عُمان. وبينما كان مُقرراً أن يكون في الحلقة عساف التومي/ السعودية، إلا أن وفاة ابن شقيقه أدت إلى اعتذاره، ليحل محله الحارثي، الذي كان أوّل المتأهلين للمرحلة الثالثة.

وقدم السردي قصيدته التي باح من خلال أبياتها بحزنه، والتي قال عنها الحسن: إن قصيدة «ثاير الأوجاع» جميلة ومتماسكة. وبدأ العميمي من فكرةِ ذاتيةِ القصيدة، فبينما انكفأ الشاعر فيها على ذاته، غاب الآخر عنها، إلا في إشارة واحدة ضعيفة، وهذا ما جعل الشاعر يذهب إلى أنسنة الأشياء، وهو رأى ذلك مهماً لإيجاد الحياة في القصيدة التي تحمل نوعاً من الجمود. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا