• الخميس 09 ربيع الأول 1438هـ - 08 ديسمبر 2016م

المعارضة تتقدم جنوب حلب .. وروسيا تقصف الطبقة وتنسق مع واشنطن عسكرياً

تفجير بالقامشلي وسقوط مقاتلة سورية في حماة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 20 يونيو 2016

عواصم (وكالات)

لقي ثلاثة أشخاص حتفهم وأصيب خمسة آخرون أمس، جراء تفجير انتحاري بحزام ناسف في حي الوسطاني بمدينة القامشلي السورية. وأعلن «جيش الفتح» التابع للمعارضة السورية عن أسر 3 عراقيين ولبناني خلال معارك بريف حلب الجنوبي، فيما اتهمت المعارضة الطائرات الروسية بشن غارات كثيفة على مدينة الطبقة في محافظة الرقة التي يسيطر عليها تنظيم «داعش»، وهوما نفته موسكو وأكدت الاتفاق على تنسيق العمليات العسكرية مع واشنطن.

ونقلت وكالة الأنباء السورية (سانا) عن مصدر في قيادة شرطة الحسكة قوله، إن انتحاريا فجر نفسه بحزام ناسف أمام حديقة الكندي في شارع القوتلي بحي الوسطاني، مما أدى إلى مقتل 3 أشخاص وإصابة 6 آخرين بجروح متفاوتة.

وكان المرصد السوري أفاد في وقت سابق أمس، بأن دوي انفجار عنيف سمع في أطراف حي الوسطاني عند شارع القوتلي وسط مدينة القامشلي، ناجم عن تفجير رجل لنفسه في أعقاب انتهاء البطريرك مار أغناطيوس أفرام الثاني من تدشين نصب تذكاري لضحايا مجازر الأرمن في مسقط رأسه بالقامشلي. وأشار المرصد إلى أن الانفجار استهدف دورية لقوات «السوتورو» السريانية الموالية للنظام.

من جهة أخرى أعلن «جيش الفتح» التابع للمعارضة السورية عن أسر 3 عراقيين من «حركة النجباء» العراقية الموالية للنظام السوري في قرية القراصي بريف حلب الجنوبي شمال البلاد، كما أسر مقاتلا لبنانيا من حزب الله اللبناني في المنطقة نفسها خلال معارك بريف حلب الجنوبي.

وقال المتحدث باسم «فيلق الشام» أحمد الأحمد، إن المعارضة سيطرت في وقت متأخر من الجمعة، على ما تبقى في يد المليشيات الشيعية من قرية خلصة، وتقدمت باتجاه قرية زيتان المجاورة فسيطرت عليها. ... المزيد

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا