• السبت 11 ربيع الأول 1438هـ - 10 ديسمبر 2016م

أكدا أهمية المشاورات السياسية وتفعيل التنسيق في القضايا الإقليمية والدولية

محمد بن راشد والرئيس المكسيكي يبحثان دعم التنمية المستدامة والتواصل الحضاري وتوسيع التعاون الاقتصادي

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 20 يناير 2016

دبي (وام) أجرى صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، وفخامة إنريكه بينيا نييتو، رئيس الولايات المتحدة المكسيكية، الزائر، مباحثات مطولة حول عدد من القضايا الإقليمية والدولية ذات الأهمية المشتركة، وسبل تعزيز التعاون الدولي من أجل دعم التنمية المستدامة في الدول المختلفة، وبناء جسور للتواصل البناء بين شعوب العالم، وصولاً لترسيخ مفاهيم العدالة والاستقرار والسلام. جاء ذلك، خلال استقبال صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، في قصر سموه في زعبيل، أمس، فخامة الرئيس إنريكه بينيا نييتو، بحضور سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم، ولي عهد دبي، وسمو الشيخ عبدالله بن زايد آل نهيان، وزير الخارجية. وتبادل صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، والرئيس الضيف، الحديث حول إمكانية توسيع آفاق التعاون التجاري والثقافي والسياحي بين البلدين، وبناء شراكة استثمارية مجدية، خاصة في قطاع النفط والطاقة المتجددة، بما يعود بالخير والمنفعة المشتركة على البلدين والشعبين الصديقين. كما تطرق الحديث إلى مواضيع أخرى من شأنها دعم علاقات الصداقة والتواصل الإنساني والحضاري بين شعبي البلدين، وذلك من خلال التسريع بتسيير رحلات جوية بين دولة الإمارات والمكسيك في المستقبل القريب بواسطة أسطول «طيران الإمارات» التي تعكف على وضع الترتيبات النهائية لانطلاق هذه الرحلات. وأكد صاحب السمو نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، وفخامة الرئيس المكسيكي، أهمية المشاورات السياسية بين دولة الإمارات ودول المنطقة من جهة، والمكسيك، حيث تكون مكسيكو سيتي مركزاً لدول المنطقة، وكذا تكون العاصمة أبوظبي مركزاً لدول أميركا اللاتينية من أجل التشاور وتفعيل التنسيق في القضايا الإقليمية والدولية ذات الاهتمام المشترك، بما يعود بالخير على السلام والاستقرار في العالم. من جهة ثانية، شهد صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، وفخامة الرئيس فخامة إنريكه بينيا نييتو، وإلى جانبهما، سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم، مراسم التوقيع على عشر اتفاقيات ومذكرات تفاهم بين دولة الإمارات العربية المتحدة والولايات المتحدة المكسيكية، شملت التوقيع على مذكرة تفاهم بشأن التعاون السياحي، وقد وقعها سمو الشيخ عبدالله بن زايد آل نهيان وزير الخارجية، ومعالي كلاوديا رويس ماسيو وزيرة الخارجية المكسيكية، التي وقعت كذلك مع معالي الشيخ نهيان بن مبارك آل نهيان وزير الثقافة والشباب وتنمية المجتمع، على مذكرة تفاهم بشأن تعزيز التبادل الثقافي بين الجانبين. ووقع معالي الشيخ حمدان بن مبارك آل نهيان وزير التعليم العالي والبحث العلمي، ومعالي أوريليو نونيو ماير وزير التعليم العام المكسيكي، على مذكرة تفاهم بشأن تعزيز التعاون وتبادل الخبرة في مجالي التعليم والبحوث العلمية. فيما وقع معالي سهيل بن محمد فرج فارس المزروعي وزير الطاقة، ومعالي بدرو خواكين كولدويل وزير الطاقة المكسيكي، على مذكرة تفاهم بشأن التعاون بين وزراتي الطاقة في البلدين في قطاعي النفط والغاز. كما وقع معالي عبيد بن حميد الطاير وزير الدولة للشؤون المالية، ومعالي إلدفونسو بياريال وزير الاقتصاد المكسيكي، على اتفاقية حماية وتشجيع الاستثمار، فيما وقع معالي الدكتور سلطان بن أحمد سلطان الجابر، وزير دولة، ومعالي بيدرو خواكين كولدويل وزير الطاقة المكسيكي، على مذكرة تفاهم بشأن توطيد التعاون المشترك في مجال الطاقة النظيفة، وقضايا الطاقة المتعلقة بالتغير المناخي. وتم كذلك التوقيع على مذكرة تفاهم بين شركة بترول المكسيك «pemex» وشركة بترول أبوظبي الوطنية «أدنوك»، وقعها معالي عبدالله ناصر السويدي الرئيس التنفيذي للشركة، والسيد إيميليو لوزايا أوستن المدير العام لشركة بترول المكسيك. كما وقعت الدكتورة بهجت اليوسف المديرة المكلفة معهد مصدر للعلوم والتكنولوجيا، وإنريكية كابريرو ميندوسا المدير العام للمجلس الوطني المكسيكي للعلوم والتكنولوجيا، على اتفاقية لتأسيس برنامج دراسات عليا مشترك بين «مصدر» والمجلس الوطني المكسيكي. ووقع هاني راشد الهاملي أمين عام مجلس دبي الاقتصادي، وأليخاندر ديازدي ليون كارييو المدير العام للبنك الوطني للتجارة الخارجية في المكسيك، على مذكرة تفاهم بشأن الائتمان والمؤسسات المصرفية في المكسيك. ووقع مصبح هلال الكعبي الرئيس التنفيذي لشركة مبادلة للبترول، وإيميليو لوزايا أوستن المدير العام لشركة بترول المكسيك، على مذكرة تفاهم تتصل بالتعاون الثنائي، وتبادل الخبرات الفنية في شتى التخصصات. صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم وفخامة الرئيس إنريكه بينيا نييتو، باركا الاتفاقيات ومذكرات التفاهم، ووصفاها بأنها تمهد الطريق لتعاون أوسع وأشمل بين البلدين، وتسهم في توطيد علاقات الصداقة والتعاون في شتى المجالات في ضوء الرغبة الصادقة لتطوير هذه العلاقات بين البلدين، وبناء جسور جديدة، خاصة الجوية لتفعيل هذا التواصل المنشود بما يحقق الخير والمنافع المشتركة للشعبين الصديقين. حضر حفل التوقيع، سمو الشيخ أحمد بن سعيد آل مكتوم رئيس هيئة دبي للطيران الرئيس الأعلى لمجموعة طيران الإمارات، ومعالي محمد بن عبدالله القرقاوي وزير شؤون مجلس الوزراء، ومعالي حسين بن إبراهيم الحمادي وزير التربية والتعليم، رئيس بعثة الشرف المرافقة للضيف، ومعالي ريم بنت إبراهيم الهاشمي وزيرة دولة، ومعالي محمد إبراهيم الشيباني مدير عام ديوان صاحب السمو حاكم دبي، وخليفة سعيد سليمان مدير عام دائرة التشريفات والضيافة في دبي، وسعيد راشد عبيد الزعابي سفير الدولة لدى الولايات المتحدة المكسيكية، وفرانسيسكو جافيير إسكوبار سفير الولايات المكسيكية المتحدة، والوفد المرافق للرئيس الضيف. مأدبة غداء أقام صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي رعاه الله في قصر سموه في زعبيل، ظهر أمس، مأدبة غداء كبرى تكريما لفخامة الرئيس فخامة إنريكه بينيا نييتو رئيس الولايات المتحدة المكسيكية والوفد المرافق. وحضر المأدبة سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم ولي عهد دبي وسمو الشيخ عبدالله بن زايد آل نهيان وزير الخارجية وسمو الشيخ أحمد بن سعيد آل مكتوم رئيس هيئة دبي للطيران الرئيس الأعلى لمجموعة طيران الإمارات ومعالي الشيخ نهيان بن مبارك آل نهيان وزير الثقافة والشباب وتنمية المجتمع ومعالي الشيخ حمدان بن مبارك آل نهيان وزير التعليم العالي والبحث العلمي الى جانب عدد من أصحاب المعالي الوزراء وكبار المسؤولين في الدولة.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض