• الاثنين 29 ربيع الأول 1439هـ - 18 ديسمبر 2017م

ثلاثة فقط كانوا في وداعها

بالصور.. في سرية تامة .. وفاة ابنة نجيب محفوظ قبل 3 أسابيع

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 09 مايو 2017

أبوظبي (الاتحاد)

مثل النهايات الغريبة لبعض أبطاله ، رحلت فاتن ابنة الكاتب الراحل نجيب محفوظ في صمت تام قبل ثلاثة أسابيع ، من دون أن يدري أحد، ولو حتى جيرانها في حي العجوزة وسط القاهرة، بل لم يكن أحد في وداعها عند قبرها سوى شقيقتها ومتعهد الجنائز وحفار القبور.

توفيت فاتن نجيب محفوظ عن 60 عاماً بعد صراع مع المرض استمر 6 أشهر ، وسط تجاهل تام بعد 10 أعوام من وفاة والدها الروائي الشهير صاحب جائزة نوبل في الآداب، حيث تم دفنها في مقبرة العائلة بجوار والدها ووالدتها وسط تجاهل تام من «طوابير المثقفين والحرافيش والأصدقاء، ... الذين كانوا يعيشون مع العائلة ساعة بساعة في حياة والدهم»، حسبما كتب الكاتب الصحفي نبيل سيف في تقرير نشرته مجلة الأهرام العربي أمس.

 

... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا