• الخميس 09 ربيع الأول 1438هـ - 08 ديسمبر 2016م

يرى أن «النحل» فريق المتاعب

كاتلين: «الفرسان» أمام الخطوة الأهم على طريق الحسم

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 27 مارس 2014

أكد الروماني كاتلين مساعد مدرب الأهلي، أنه لا خيار أمام فريقه، سوى الفوز على الشارقة، بما يجعل من المباراة أهم خطوة في الطريق لحسم لقب الدوري، خاصة بعد الأداء القوي والفوز أمام العين.

وأضاف «يواصل الفريق برنامجه المزدحم، حيث ستكون المباراة الخامسة خلال أسبوعين، لذلك نتوقع أن تكون المواجهة صعبة أمام فريق قوي وعنيد، والشارقة سبب لنا الكثير من المتاعب خلال هذا الموسم، وبالتأكيد يسعى للثأر ورد دين الخسارة في نصف نهائي كأس المحترفين، وندرك تماماً أن اللاعبين أصابهم الإرهاق والتعب، ولكن لابد من بذل أقصى جهد لتحقيق هدفنا، وهم يقدمون أفضل ما لديهم لتحقيق الفوز الذي يستحقونه من مباراة إلى أخرى».

وعن تراجع الأهلي بعد المباريات المهمة، وهو ما تكرر هذا الموسم، قال «مواجهتنا مع الشارقة لن تكون سهلة، ونعرف مدى قوته هذا الفريق، وعندما تلعب مع أقوياء، وتليها مواجهة منافسين أقل، ربما يقل المستوى، لكننا تقريباً نجحنا في تحقيق الفوز على معظم الفرق التي واجهناها، وحتى تحقق الدوري لابد من الفوز على الجميع».

وأضاف «هذا الموسم لم نواجه صعوبات في تحفيز اللاعبين، وكانوا متحمسين من بداية الموسم، ونحن لم نحقق شيئاً حتى الآن، رغم الإرهاق الكبير، ولكن لا يزال أمامنا شهر ونصف الشهر على انتهاء الموسم، ولابد أن نبذل الجهد الكبير لحسم الأمور لمصلحتنا في المرحلة المهمة الحالية».

ولفت كاتلين إلى أن المرحلة المقبلة، تتطلب المزيد من التركيز، خاصة أن الفريق يقاتل في جميع الجبهات، سواء البطولات المحلية أو الخارجية، وشدد على أن الفوز بعد الآخر سوف يمنح الفريق دفعة معنوية إيجابية، ولكنه أيضاً يثير حماس المنافسين، ويزيد لديهم الإصرار على اللعب بقوة أمام الأهلي، ما يصعب من مهمة اللاعبين الذين عليهم أن يقاتلوا في كل مباراة بكامل لياقتهم البدنية والفنية.

وعن سياسة التدوير ومساهماتها في ظهور وجوه جديدة في الفريق، مثل سالمين خميس وديدا، وغيرهما، قال «بعد رؤيتنا للبرنامج المزدحم، من الصعب اللعب بـ11 لاعباً فقط ، إلى جانب الإصابات والإيقافات، ونحن ننزل إلى أرض الملعب مثل العائلة الواحدة، وأي عضو في الفريق يدخل أرض الملعب ليقدم أقصى ما لديه لخدمة الجميع، واحد أفراد هذه العائلة هو سالمين خميس الذي كان ينتظر الفرصة، وأعطى 200% للفريق، ونحن سعداء بما يقدمه، وكذلك أحمد خليل ويوسف السيد وعدنان حسين وأحمد محمود «ديدا»، وغيرهم». وعن الغيابات في الفريق، قال «لا توجد غيابات، وأتمنى اختيار اللاعبين القادرين على تحقيق الفوز، وماجد ناصر ربما يبدأ الأسبوع المقبل في دوري الرديف، وبعد 3 مباريات سوف نرى إمكانية مشاركته مع الفريق الأول».

دبي (الاتحاد)

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا