• الأربعاء 08 ربيع الأول 1438هـ - 07 ديسمبر 2016م

«الفرسان» يبحث عن ملامسة الدرع و «النحل» لتأكيد جدارته بـ «المربع»

الأهلي والشارقة.. «استعراض القوة» على حلبة «الوزن الثقيل»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 27 مارس 2014

معتز الشامي (دبي) - مباراة مثيرة، تغلفها رائحة تأكيد التفوق من جانب، وأيضاً الثأر ورغبة «رد الدين»، تجمع الأهلي والشارقة، في الساعة الثامنة والنصف مساء اليوم، على ستاد راشد بالنادي الأهلي، ضمن الجولة الحادية والعشرين لدوري الخليج العربي لكرة القدم، وتكتسب المواجهة أهميتها من أنها الثانية بين الفريقين في أقل من أسبوعين، حيث كانت السابقة في نصف نهائي كأس المحترفين، وحسمها «الفرسان» بهدف قاتل بتوقيع سياو، وهو ما يحفز أبناء بوناميجو على محاولة الثأر من الخسارة القاتلة التي أطاحت بحلم «الملك» بلوغ نهائي كأس المحترفين للمرة الأولى، والذي كان بمثابة إنقاذ لموسم متميز لـ «النحل»، بعد العودة من غياهب «دوري المظاليم».

يدخل الأهلي لقاء اليوم معززاً بمعنويات عالية، وطموح بلا سقف، خاصة بعدما نجح في تخطي عقبة العين في لقاء القمة الجولة الماضية، وهو يأمل في إنهاء المهمة بالفوز اليوم على الشارقة، من أجل الحصول على دفعة الجولة الرابعة والمصيرية في دوري أبطال آسيا، والذي أنعش «الأحمر» آماله فيها بفوز على سبهان الإيراني في أصفهان، ويلتقيه مجدداً في لقاء العودة أول أبريل على ستاد راشد، بجانب قطع خطوة عملاقة نحو معانقة درع دوري الخليج العربي.

ويأمل الجهاز الفني للأهلي في استثمار الحالة النفسية والفنية والمعنوية للفريق والتي وصلت إلى أعلى معدلاتها عبر تحقيق النتائج الإيجابية المتتالية، بهدف تعزيز الصدارة والزحف خطوة تلو أخرى، حتى حسم اللقب الذي يعتبر أهم أولويات «القلعة الحمراء» هذا الموسم.

ويملك الأهلي كامل تشكيلته الفنية في لقاء اليوم، خاصة بعد ارتفاع الحالة الفنية لعدد من لاعبيه، وأبرزهم أحمد خليل وسالمين خميس وخمينيز والحمادي، كما يعود عبد العزيز صنقور من الإيقاف، ويدخل «الأحمر» للمباراة، وفي جعبته 48 نقطة، حل بها في الصدارة بفارق 6 نقاط أمام الشباب صاحب المركز الثاني، كما يتميز الأهلي بامتلاكه أقوى هجوم في البطولة بواقع 41 هدفاً.

وعلى الجانب الآخر يرفع لاعبو الشارقة شعار «الثأر ورد الدين» في مواجهة الأهلي، خاصة أن الفريق رغم خسارته الأخيرة إلا أنه يملك في جعبته الكثير ليقدمه على «المسرح الأحمر»، واكتملت صفوف «الملك» قبل المواجهة المرتقبة، مما يجعل منها لقاء قمة من «العيار الثقيل» بين الطرفين.

ويملك الشارقة 35 نقطة حل بهما في الترتيب الرابع، وهو يدرك أن تحقيق نتيجة إيجابية أمام متصدر الترتيب من شأنها أن تعزز وجوده ضمن «مربع الكبار» على أمل التأهل لدوري أبطال آسيا الموسم المقبل، ودخول ملحق التصفيات على أقل تقدير، حيث تفصله نقطتان عن الجزيرة صاحب الترتيب الثالث بـ37 نقطة، ويعتمد «الملك» على قوة دفاعه الذي يعتبر الأفضل في الدوري بتلقيه 17 هدفاً فقط، بينما لا يعتبر هجومه مخيفاً، حيث سجل 23 هدفاً خلال مشواره حتى الآن. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا