• الثلاثاء 26 شعبان 1438هـ - 23 مايو 2017م
  01:13     مقتل عشرة جنود في هجوم على قاعدة للجيش الافغاني         01:13     القوات العراقية تستعيد السيطرة على بلدة القيروان القريبة من الحدود السورية         01:14    عباس يؤكد التزامه بالتعاون مع ترامب لعقد صفقة سلام تاريخية مع الإسرائيليين         01:27     عباس يؤكد مرة اخرى تمسك الفلسطينيين بحل الدولتين         01:31     العراق يدين "الاعتداء الارهابي" الذي استهدف حفلا في مانشستر         01:32     العاهل الاردني يدين اعتداء مانشستر "الاجرامي الجبان"         01:35     الجيش الكوري الجنوبي: كوريا الشمالية أطلقت " مقذوفا غير محدد" عبر الحدود    

غدا في وجهات نظر.. متى يبدأ الانشقاق عن «داعش»؟

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 17 مارس 2015

الاتحاد

«داعش»؟

يرى د. وحيد عبد المجيد أنه

في الوقت الذي يفك عدد متزايد من الجماعات المتطرفة الارتباط بتنظيم «القاعدة»، يُحقق «داعش» توسعاً متزايداً كانت محطته الأخيرة حتى الآن في نيجيريا عبر إعلان جماعة «بوكو حرام» مبايعتها لزعيمه، وبالتالي إلغاء ما سبق أن أعلنته عن إقامة «خلافة» في شمال شرق نيجيريا في أغسطس 2014 بعد سيطرتها على 20 مدينة في ولايات آداماوا وبورنا ويوبي.

ويثير ذلك سؤالاً مهماً في إطار فهم حركية «ديناميكية» عمل تنظيمات الإرهاب بوصفه عاملاً رئيسياً في المواجهة ضدها، وهو: لماذا يبدو تنظيم «داعش» عصياً على صراعات في داخله بهذا الحجم، ومتى تصله حالة الانشقاق التي تضرب تنظيم «القاعدة» الآن؟ فلم ينج أي تنظيم إرهابي من هذه الحالة، التي كان «داعش» نفسه أبرز تجلياتها حين تعرض «تنظيم القاعدة» إلى أكبر انشقاق في تاريخه حتى الآن بانتظار ما سينتهي إليه الخلاف داخل «جبهة النصرة» التي تُعد أكبر فروعه حالياً.

ولا يكفي قصر الوقت الذي مضى منذ تأسيس «داعش»، في صورته الراهنة في أبريل 2013، لتفسير تماسكه حتى الآن، فكم من تنظيم إرهابي تعرض للانشقاق في مهده، أو في وقت مبكر، بما في ذلك تنظيم «القاعدة» الذي خرج عليه خلال شهوره الأولى بعض من وقعوا بيان تأسيس «الجهة العالمية للقتال ضد الصليبيين واليهود» عام 1998.

الاتفاق النووي والطموحات الإيرانية

... المزيد