• السبت 11 ربيع الأول 1438هـ - 10 ديسمبر 2016م

خلال مجلس محمد أحمد المحمود في العين

مليار درهم لـ «صندوق الزكاة» منذ تأسيسه استفادت منها 149 ألف عائلة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 19 يونيو 2016

محسن البوشي (العين)

أكد عبد الله عقيدة المهيري أمين عام صندوق الزكاة أن قيمة أموال الزكاة التي تلقاها الصندوق منذ تأسيسه وحتى الآن بلغت مليار درهم، استفادت منها 149 ألف عائلة، حيث قام الصندوق وعبر لجانه الشريعة بتوزيع أموال الزكاة على مستحقيها داخل الدولة، مشيرا إلى أن هناك 28 طريقة تقليدية وإلكترونية لدفع أموال الزكاة المستحقة، ما يسهل على المقتدرين والمزكين في كافة الحالات الفردية والمؤسسات والشركات.

جاء ذلك خلال استعراضه مهام ودور صندوق الزكاة في خدمة المجتمع، في إطار الحوارات والنقاشات التي دارت بمجلس محمد بن أحمد المحمود البلوشي بمنطقة الطوية في العين مساء الجمعة الماضي، والذي كانت الزكاة مفهومها ووجوبها وشروط استحقاقها على المستفيدين منها شرعا، ونصابها وطريقة حسابها من الأموال السائلة وغيرها من الفضة والذهب، الأسهم، والأموال المتداولة في التجارة وغيرها من المزارع والأشجار المثمرة محور الحوارات في المجلس.

ورفع صاحب المجلس في البداية أسمى آيات التهنئة والتبريكات إلى صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة حفظه الله، والى صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، كما توجه بالمناسبة كذلك بأسمى آيات التهنئة والتبريكات إلى صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، وإخوانهم أعضاء المجلس الأعلى حكام الإمارات بمناسبة شهر رمضان الفضيل، مبتهلا إلى المولى العلي القدير أن يمتعهم جميعا بموفور الصحة والعافية وطول العمر.

وشارك في المجلس ـ الذي يأتي ضمن سلسلة المجالس التوعوية التي تستضيفها مجالس المواطنين في العين بالتنسيق مع ديوان ولي عهد أبوظبي ـ عبد الله عقيدة المهيري الأمين العام لصندوق الزكاة وعدد من المسؤولين في الصندوق وبعض المؤسسات والهيئات والشخصيات وجمع من المواطنين.

وأوضح عبد الرحمن الحمادي، عضو اللجنة الشرعية في الصندوق خلال المجلس أن الزكاة تصرف لثماني فئات، كما ورد في القران الكريم، من بينها الفقراء، والمساكين، والمؤلفة قلوبهم، والغارمون، وأبناء السبيل، مشيرا إلى نسبة الزكاة الواجب دفعها وطريقة حسابها ومستعرضا بعض الفتاوى في سياق رده على أسئلة واستفهامات الحضور. وتحدث الدكتور محمد سليمان، مدير إدارة خدمات المزكيّن في صندوق الزكاة معرفا، معنى الزكاة شرعا وأهميتها كفريضة على المسلمين، مشيرا إلى أن الزكاة تشكل موردا لا ينقطع إلى يوم قيام الساعة، وهي شأن رباني، موضحا أن مبادرة المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان طيب الله ثراه بتأسيس صندوق الزكاة كجهة رسمية جاءت امتثالا منه رحمه الله لتعاليم الشريعة الإسلامية السمحاء لكي يعمل الصندوق بمعرفة ولي الأمر للإشراف على زكاة أموال المسلمين.

 

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض