• الأحـد 12 ربيع الأول 1438هـ - 11 ديسمبر 2016م
  05:39    وفاة مواطنة وإصابة زوجها وابنها في حريق برأس الخيمة     

«الياه سات» و«الثريا» تستضيفان شركات الأقمار الصناعية في واشنطن

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 27 مارس 2014

استضافت شركة الياه للاتصالات الفضائية «الياه سات» و«الثريا»، مجموعة من شركات الأقمار الصناعية على هامش المؤتمر السنوي للأقمار الصناعية في سفارة دولة الإمارات العربية المتحدة في واشنطن، الأسبوع الماضي بالتعاون مع شركة الثريا للاتصالات وبرعاية يوسف العتيبة، سفير الإمارات العربية المتحدة لدى الولايات المتحدة الأميركية. وحضر الحفل 300 من كبار المسؤولين التنفيذيين في مجال صناعة الفضاء.

أقيم الحفل للاحتفاء بالازدهار الذي حققته دولة الإمارات العربية المتحدة في مجال صناعة الأقمار الصناعية، وشكّل الحفل فرصة للقاء صناع القرار في مجال الاتصالات بغرض التعارف والتحاور على هامش المؤتمر السنوي للأقمار الصناعية لعام 2014، الذي عقد في الفترة بين 10 و13 مارس.

وحضر الحفل كبار المسؤولين العسكريين في الولايات المتحدة وممثلون من دول أخرى، وكبار المسؤولين التنفيذيين في شركات الأقمار الصناعية والصناعات الفضائية، بما في ذلك شركات إيرباص، وأستريوم للأقمار الصناعية، وبوينج، وطيران الإمارات، والاتحاد للطيران، ولوكهيد مارتن، وأوربيتال للعلوم ونظم الفضاء «لورال»، والعديد غيرها. كما حضر حفل العشاء رائد الفضاء الشهير باز ألدرين.

وقال مسعود شريف محمود، الرئيس التنفيذي لشركة الياه سات في بيان أمس: «تمكنت شركة الياه سات في فترة وجيزة من الزمن من تعزيز مكانتها كواحدة من الشركات الرائدة في تشغيل الأقمار الصناعية على مستوى العالم، كما أصبحت الشركة الأولى في مجال خدمة الاتصالات الفضائية في إفريقيا، وذلك بفضل شبكة قوية من الشركاء والعملاء».

وأضاف محمود: «تستخدم أقمارنا الصناعية Y1A وY1B أحدث ما توصلت إليه تقنيات الاتصالات، ودائماً ما تعتبر الياه سات المرجعية في مجال الاتصالات الحكومية في منطقة الشرق الأوسط. كما تمتاز الشركة بقدرتها على تقديم الخدمات للمؤسسات وكل المستخدمين عبر أقمارنا الصناعية، ويمثل هذا النوع من الالتزام تجاه المجتمع الدولي سواء في منطقة الشرق الأوسط أو في الولايات المتحدة الدافع لشركة الياه سات للسعي نحو تبوّء مركز الريادة في مجال تقنية الأقمار الصناعية في المستقبل».

ومن جهته، قال سامر حلاوي، المدير التنفيذي لشركة الثريا: «نجحت دولة الإمارات العربية المتحدة في تعزيز مكانتها حتى أضحت مركزاً للابتكارات في مجال تقنيات الفضاء والأقمار الصناعية ممثلة في ثلاث شركات محلية هي دبي سات والياه سات والثريا. وتعتبر الثريا للاتصالات القوة الدافعة للابتكار في هذا المجال منذ البداية، فقد أطلقت الشركة في العام الماضي «الثريا سات سليف» التي تعتبر وسيلة الربط الفضائية الأولى والوحيدة من نوعها للهواتف الذكية، وفاز هذا الجهاز بالعديد من جوائز الابتكار لكونه ساهم في تغيير المفاهيم في مجال الاتصالات».

وتقدم الثريا، حلول الاتصالات المبتكرة لمجموعة متنوعة من القطاعات، بما في ذلك الطاقة ووسائل الإعلام المرئية، والقوات البحرية والعسكرية، والمنظمات غير الحكومية والإنسانية. كما توفر شبكة الثريا اتصالات واضحة وتغطية بدون انقطاع في ثلثي دول العالم عبر الأقمار الصناعية، وفي كامل دول العالم من خلال قدرات التجوال للخدمات المحمولة التي تقدمها.

(أبوظبي - الاتحاد)

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا