• السبت 11 ربيع الأول 1438هـ - 10 ديسمبر 2016م

حضرموت تعيد إعمار البنية التحتية

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 19 يونيو 2016

حضرموت (الاتحاد)

أكد محافظ حضرموت اللواء الركن أحمد سعيد بن بريك، بأن الوقت حان من أجل انتشال المحافظة من وضعها المأساوي والبدء بعملية إعادة إعمار البنية التحتية وفق رؤى علمية ومنهجية صحيحة بمشاركة المؤسسات الاستثمارية ورجال المال والأعمال في القطاع الخاص، مضيفاً «هناك توجهات من أجل إعادة أعمال الخدمات الرئيسة المرتبطة بالمواطنين، ونتمنى من رجال المال والأعمال المساهمة بمشروعات تنموية في هذا الجانب لما من شأنه خدمة حضرموت وتنميتها ونهوضها».

ونوه المحافظ بتوجيهه لمشاريع حيوية عدة، من بينها إنشاء محطة كهربائية بقدرة 250 إلى 300 ميجا وات تعمل بالغاز، وتأهيل مطار الريان الدولي، وإنشاء دراسة لمشروع مصفاة حضرموت النفطية، مضيفاً «المجال مفتوح أمام الشركات الاستثمارية المتخصصة لتقديم دراساتها وعروضها التنافسية لتنفيذ تلك المشاريع».

كما عقد المحافظ سلسلة لقاءات مع مستثمرين وممثلين عن منظمات مدنية في المكلا، وأكد أن السلطات المحلية والأمنية لن تهدأ حتى يستتب الأمن والاستقرار في حضرموت، وينعم المواطن بالأمان الذي يعد مطلباً أساسياً للأهالي والتنمية والاستثمار، لافتاً إلى أن الأوضاع تتحسن تدريجياً بجهود أبناء المحافظة الذين كانوا عاملاً مساعداً كبيراً لدور السلطات المحلية في تطبيع الحياة عقب طرد التنظيمات الإرهابية في أواخر أبريل الماضي.

وأوضح بأن هناك جهوداً متواصلة من أجل أن ينعم المواطن بالخدمات الأساسية من خلال توفيرها له، خاصة الكهرباء والماء والمشتقات النفطية والغاز، إلى جانب اهتمامه بالمشاريع التنموية والاستثمارية التي تهدف إلى خلق فرص عمل لشباب لحضرموت، مضيفاً «سوف تكون مهمتنا القادمة مساعدة الشباب في محافظتنا وخلق فرص عمل لهم من خلال المشاريع التي سوف تتم إقامتها، والتي يمكن لها أن تسهم في الحد من البطالة بشكل كبير في حضرموت».

وقال المحافظ إنه سيتم شحن ما يقارب 3,5 مليون برميل من النفط الخام من ميناء الضبة في حضرموت إلى مصفاة عدن لتكرير النفط، وإن توجيهات رئاسية وحكومية صدرت بأن يتم تسليم قيادة السلطة المحلية في المحافظة مبلغ 35 مليون دولار لتحسين البنية التحتية في حضرموت.

وأضاف اللواء بن بريك أن الخدمات الأساسية، وعلى رأسها الكهرباء، ستكون من أول الاهتمامات، وسيتم تنفيذ مشروع متكامل وإنشاء محطة متكاملة لإنهاء أزمة الكهرباء التي تعاني منها المحافظة بشكل كامل، وأن توجيهات حكومية بشأن تسليم المحافظة حصتها من بيع النفط الخام المنتج من حضرموت بصورة مستمرة من أجل التنمية الشاملة، وتحسين الخدمات لأبناء المحافظة.

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا