• الاثنين 05 شعبان 1438هـ - 01 مايو 2017م

«العالمية للمياه» تناقش كفاءة استهلاك الطاقة في التحلية

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 10 يناير 2014

أبوظبي (الاتحاد) - تشارك الجمعية الدولية لتحلية المياه في «القمة العالمية للمياه 2014» بعدد من جلسات النقاش، وذلك في إطار دعمها للقمة.

وتعرض جلسات نقاش تحلية المياه التي تنظمها الجمعية في الفترة من 21 إلى 22 يناير الجاري على الآراء ووجهات النظر حول تعزيز كفاءة استهلاك الطاقة في عملية تحلية المياه، بما فيها نقاشات تتناول التقنيات منخفضة الطاقة لتحلية المياه واختيارها الاستراتيجي مع التركيز بشكل خاص على دول مجلس التعاون الخليجي ونظام التقييم.

وقال الدكتور عبدالله بن عبدالعزيز آل الشيخ، رئيس الجمعية، إن التطور الذي شهدته تقنيات تحلية المياه على مدار العشرين عاماً الماضية، أسهم في خفض استهلاك الطاقة وتكلفة المياه بشكل ملحوظ. ويعد الابتكار التقني بدءاً من النمو في التقنيات الجديدة مروراً بتطوير مصادر للطاقة المتجددة، وصولاً إلى تحلية المياه باستخدام الطاقة، العامل الرئيسي في تحقيق أفضل استفادة ممكنة من تكاليف المياه والطاقة حول العالم.

من جانبه، قال ليون أوربوش، المدير في الجمعية ورئيس «ليدينج إيدج تكنولوجيز» إن بعض البلدان في منطقة الخليج تعتمد على تحلية المياه لإنتاج أكثر من 90% من مياه الشرب، وعموماً فإن هذه المنطقة تستأثر بحوالي نصف الطاقة الإنتاجية من المياه المحلاة في العالم.

ويتحدث ميجيل أنخل سانز، النائب الثاني لرئيس الجمعية الدولية لتحلية المياه ومدير التطوير والابتكار في شركة «ديغريمون»، عن موضوع الحفاظ على الطاقة من خلال تحلية المياه بتقنية التناضح العكسي، لتسليط الضوء على أهمية الأخذ بالاعتبار كلا من المياه والطاقة على السواء وليس بمعزل عن بعضهما البعض، ما يعد منصة مهمة لـ«القمة العالمية للمياه» وسبباً رئيساً لعقدها بالتزامن مع «القمة العالمية لطاقة المستقبل» على مدار العامين الماضيين.

ويلقي الدكتور كورادو سوماريفا، الرئيس السابق للجمعية الدولية لتحلية المياه والعضو المنتدب لشركة «إي إل إف مهندسون استشاريون»، كلمة عن تحلية المياه بالطاقة المتجددة في القمة.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا