• السبت 04 ربيع الأول 1438هـ - 03 ديسمبر 2016م

باستخدام أجهزة الكي بالتجميد تحت الصفر للمرة الأولى

مستشفى القاسمي يجري عمليتين جراحيتين لعلاج الرجفة الأوذنية

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 26 مارس 2014

آمنة النعيمي (الشارقة)- أجرت وحدة القلب والقسطرة في مستشفى القاسمي عمليتين جراحيتين لعلاج الرجفة الأوذنية بتقنية جديدة تجرى للمرة الأولى في الدولة، بإشراف البروفسور الألماني الزائر الدكتور أريك فويستر من جامعة هامبورج في ألمانيا، بحضور الدكتور عارف النورياني، رئيس واستشاري وحدة القلب والقسطرة في المستشفى والمدير التنفيذي.

وأوضح الدكتور عارف أن البروفسور الزائر استخدم أجهزة الكي بالتجميد تحت الصفر، والتي تعتبر الأولى من نوعها على مستوى الدولة، مشيرا إلى أن الحالتين اللتين تم إجراء العمليتين لهما، الأولى مواطنة تبلغ من العمر 59 عاما والآخر مصري يبلغ من العمر 65 سنة، مشيراً إلى أن نسبة نجاح العملية يصل إلى أكثر من 80% خلال السنة الأولى بعد إجراء العملية وإن 20% احتمالية تعود إليها نفس الحالة فيما بعد وهذا نادر جدا ما يحدث.

وقال الدكتور عارف: أننا نسعى دائماً لاستقطاب الأسماء الطبية البارزة في الوطن العربي والعالم، ووجود الدكتور محمد مجدي استشاري كهربة فسيولوجيا اضطرابات دقات القلب، ساهم كثيراً في علاج العديد من المرضى في هذا المرض، حيث إن مركز القلب والقسطرة في مستشفى القاسمي يعتبر مركزاً مرجعياً متكاملاً لعلاج الرجفة الأوذنية والتي تشكل عبئاً كبيراً على المرضى، حيث إن انتشار هذا المرضى 10% للأشخاص أصحاب الأعمار أكثر من 75 عاماً، وبنسبة 5– 10% للأشخاص فوق 60 عاماً بتكلفة تراوحت بين 70– 120 ألف درهم.

وقال الدكتور عارف النورياني: إن زيارة الطبيب الألماني تأتي للمرة الثانية بعد حضوره المؤتمر الخليجي الأول الطبي لكهربة فسيولوجية اضطرابات ضربات القلب الذي نظمته مستشفى القاسمي في الأسبوع الماضي، مما شجع الطبيب الألماني لزيارة المستشفى، حيث تأتي هذه الزيارة ضمن برنامج الأطباء الزائرين الذي تنظمه وزارة الصحة.

وتأتي زيارة الطبيب الألماني للمرة الثانية بعد حضوره المؤتمر الخليجي الأول الطبي لكهربة فسيولوجية اضطرابات ضربات القلب الذي نظمته مستشفى القاسمي في الأسبوع الماضي، مما شجع الطبيب الألماني لزيارة المستشفى، حيث تأتي هذه الزيارة ضمن برنامج الاطباء الزائرين الذي تنظمه وزارة الصحة.

وأضاف الدكتور عارف: إن البروفسيور الألماني أجرى أول ورشة عمل عن استخدام أحدث أجهزة الكي بالتجميد تحت الصفر لعلاج الرجفة الأوذنية وهي الأولى من نوعها على مستوى الدولة، مشيراً إلى أن هذا العلاج متوفر في العالم منذ 2008، حيث يعتبر هذا الجهاز من الجيل الثاني من الأجهزة المستحدثة لعلاج هذا المرض. من جانبه أشاد البروفسيور الألماني د. أريك فويستر بفريق العمل في وحدة القلب والقسطرة في مستشفى القاسمي، مشيراً إلى أن هذه الوحدة تعادل اكبر المراكز الطبية في ألمانيا، بما فيها المستشفى الذي أعمل فيه.

وقال: لقد حضرت إلى الإمارات بعد أن شعرت أن هناك تطوراً كبيراً في المجال الطبي من خلال أحدث التقنيات التي تستخدمها بعض المستفيشات منها مستشفى القاسمي.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض