• الخميس 09 ربيع الأول 1438هـ - 08 ديسمبر 2016م

رأي تربوي

مختبر الإبداع... الافتراضي

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 17 مارس 2015

(دبي - الاتحاد)

يتسابق عدد من الجهات الحكومية والخاصة نحو الاستفادة مما توفره التقنية في تحسين الخدمات وتحقيق أقصى حدّ ممكن من رضا العملاء. كما يسارع صنّاع القرار إلى استثمار هذه الميزة في ابتكار أفكار وحلول إبداعية وغير تقليدية للتحديات الميدانية، وذلك بفضل انتشار وسائل الاتصال الحديثة التي ساهمت في تسهيل الخدمات وتطورها، وجسر المسافات بين المؤسسات الخدمية والعملاء.

ومن هذا المنطلق، يمكن استثمار التقنية في إطلاق مختبر إبداعي على مواقع التواصل الاجتماعي لاستقراء رضا مستهدفي جائزة حمدان بن راشد آل مكتوم للأداء التعليمي المتميز واقتراحاتهم وملاحظاتهم سواء تلك التي تشمل المعايير أو البنود أو التحكيم أو غير ذلك من مجالات تتطرق إليها الجائزة، ومن ثم الخروج برؤية تطويرية للعمل ترتقي وتبني على المنجزات المتحققة خلال السنوات السابقة.

إن استقراء رأي المستهدفين والوقوف على وجهات نظرهم يؤدي إلى إطلاق أفكار وحلول واقعية وصياغتها بشكل قابل للتطبيق، ما يعزز الشعور بالرضا والاستجابة لأي متغيرات، فربما جاءت الفكرة من طالب، أو معلم في الميدان لم تخطر على بال خبير تربوي، فالحكمة والرأي الصائب والفكرة أينما وجدت ينبغي تلقفها وأخذها.

ولنا في مجالات الإبداع الحكومي التي شرعت مؤسسات الدولة في تبني منهجها أسوة، إذ خرجت بأفكار ومقترحات أسهمت في تطوير الخدمات وأوصلت الإمارات إلى مواقع عالمية في مستوى رضا العملاء عن الخدمات ما أسهم في تنافسية الدولة.

عبد النور الهاشمي

مدير الإعلام والعلاقات

بجائزة حمدان بن راشد للأداء التعليمي المتميز

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض