• السبت 11 ربيع الأول 1438هـ - 10 ديسمبر 2016م

فالكه يصل «ريو» لحل أزمة المنشآت المؤقتة

54 % من البرازيليين لا يتوقعون نجاح مونديال 2014

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 26 مارس 2014

ريو دي جانيرو (د ب أ)- يعتقد 54 بالمئة من البرازيليين أن بلادهم لن تتمكن من تنظيم المونديال الأفضل في تاريخ كرة القدم، طبقا لاستطلاع للرأي قام به معهد «داتافولها». وأشار 30 بالمئة من المشاركين في استطلاع الرأي إلى أن المونديال سيكون عادياً، بينما أشار 24 بالمئة إلى أن المونديال سيكون سيئاً ومزرياً.

ويعتقد ثلث المشاركين في الاستطلاع أن المونديال سيكون جيداً من الناحية التنظيمية، بينما يعتقد 13 بالمئة فقط أنه سيكون المونديال الأفضل في التاريخ كما وعدت ديلما روسيف رئيسة البرازيل. وقال ماركوس باولينو، رئيس معهد «داتافولها»: «يمكن القول: إن 30 بالمئة من المشاركين في الاستطلاع راضون عن تنظيم البرازيل للمونديال، بينما يرفض 24 بالمئة إقامة المونديال من الأساس». وأضاف: «تنظيم البرازيل للمونديال لم يرفع نسبة المهتمين بالحدث العالمي فقد بقيت نسبة المهتمين كما كانت (81 بالمئة) في كأس العالم بألمانيا 2006 وكأس العالم في جنوب أفريقيا 2010». وشارك في حملة استطلاع الرأي التي تمت خلال يومي 18 و19مارس الماضيين 2091 شخصا من 132 مدينة من مختلف أنحاء البلاد، وتعتبر نسبة الخطأ فيها قليلة جدا بواقع درجتين بالمئة، سواء بالزيادة أو النقصان.

من جانب آخر، وصل السكرتير العام للاتحاد الدولي لكرة القدم (الفيفا) جيروم فالكه أمس الأول إلى ريو دي جانيرو من أجل التوصل إلى حل للمشكلة المتعلقة بتمويل المنشآت المؤقتة في اثنين من استادات مونديال البرازيل 2014 بمدينتي ساو باولو وبورتو أليجري. وقال فالكه أمس في حسابه على شبكة (تويتر): «80 يوما على مونديال 2014، مع اللجنة المنظمة المحلية والبرازيل سنجد حلولاً للتحديات المتبقية».

واعتباراً من أمس الأول وحتى يوم غد يعقد «الرجل الثاني» في الفيفا اجتماعات مغلقة مع اللجنة المنظمة المحلية والسلطات الحكومية البرازيلية لضمان إقامة منشآت مؤقتة في استادي أرينا كورينثيانز «الذي سيستقبل مباراة افتتاح المونديال بين البرازيل وكرواتيا يوم 12 يونيو» وأريا بيرا- ريو. ويتبع الاستادان القطاع الخاص، حيث يملكهما ناديا كورينثيانز وإنترناسيونال على الترتيب ويرفض مالكوهما تمويل المنشآت المخصصة لاستقبال وسائل الإعلام والمتطوعين والمدعوين من كبار الزوار، رغم أن عقد البطولة يؤكد أن تلك مسؤولية المدينة المضيفة.

وبحسب صحيفة (أو ستادو دي ساو باولو)، يأمل فالكه في أن يتلقى هذا الأسبوع جدولاً زمنياً حول إقامة المنشآت المؤقتة في الاستادين اللذين لا يزالان يعانيان من مشكلات. وقبل السفر إلى البرازيل أعرب السكرتير العام عن تفاؤله إزاء احتمالات تجاوز المشكلة الجديدة المتعلقة بالمونديال سريعاً: «أخبروني أنني سأتلقى معلومات إيجابية حول الوضع في هاتين المدينتين». ومع ذلك، وفي مقابلة أمس مع إذاعة (راديو جاوتشا)، أكد جوزيه فورتوناتي عمدة بورتو أليجري أن بناء المنشآت المؤقتة يعتمد على تصديق الجمعية التشريعية على مشروع يمنح مميزات ضريبية إلى الشركات التي تقبل بتنفيذ المشروع. وقال العمدة: «إذا لم يتم التصديق لن يقام المونديال في بورتو أليجري، لأننا لن نملك سبلا من أجل توفير موارد مالية، لا توجد خطة احتياطية، هذا هو البديل الأوحد».

في الوقت نفسه، أكد فورتوناتي أن هناك أعمالا تتم من أجل تحسين الأحوال المرورية في المنطقة المحيطة باستاد بيرا-ريو: «ما يتبقى قليل، ولا يقلقنا».

وفي شأن آخر، أعرب وزير العدل البرازيلي جوزيه إدواردو كاردوزو عن ثقته في أن بلاده ستنظم بطولة متميزة لكأس العالم لكرة القدم، لأن المسؤولين درسوا الخطة الأمنية للبطولة على مدار فترة طويلة. وقال كاردوزو، في تصريحات نشرها الموقع الإليكتروني لشبكة «جلوبو» التلفزيونية البرازيلية: «لدينا خطة لكأس العالم جرت مناقشتها مع حكومات الولايات البرازيلية».

وتأتي التصريحات بعد الاجتماع بين رئيسة البرازيل ديلما روسيف وسيرجيو كابرال، حاكم ولاية ريو دي جانيرو، حيث طالب كابرال

الحكومة المركزية بإرسال قوات فيدرالية إلى عاصمة الولاية لمجابهة موجة الهجمات ضد أقسام الشرطة والتي شهدتها ريو دي جانيرو في الأيام القليلة الماضية. ولدى سؤاله عن عملية تأمين بطولة كأس العالم 2014 بالبرازيل، والتي تنطلق فعالياتها في 12 يونيو المقبل، أجاب كاردوزو: «الحكومة واثقة من تنظيم كأس عالم متميزة».

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا