• الأربعاء 08 ربيع الأول 1438هـ - 07 ديسمبر 2016م

حقوق البطولات القارية مباعة حتى 2020

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 26 مارس 2014

دبي (الاتحاد) - في عالم التفاوض وشراء الحقوق أسرار وخبايا، بعضها قد يثير الشك والريبة والبعض الآخر يثير الدهشة، ويندرج العقد المبرم بين شركة «دبليو اس جي» المالكة للحقوق الحصرية لكافة بطولات الاتحاد الآسيوي لكرة القدم، والمكتب التنفيذي للاتحاد القاري تحت نفس النوعين معا، حيث اشترت الشركة كامل الحقوق في صفقة طويلة تمتد حتى العام 2020، على عكس كل القوانين الطبيعية والمنطقية المتعارف عليها في بيع الحقوق حيث لا تتجاوز العروض والبيع مدة 4 سنوات، بينما يمتد الاتفاق بين الآسيوي والشركة على مدى أكثر من 10 سنوات، بقيمة إجمالية وصلت حتى 600 مليون دولار، وحاليا تتم إعادة التفاوض من قبل لجنة التسويق الآسيوية مع الشركة للعمل على زيادة المبلغ بعدما أثبت الوقت أن المبلغ الذي بيعت به البطولات غير كاف بالإضافة لارتفاع المدة المباعة فيها الحقوق عبر 10 سنوات كاملة كانت تستدعي زيادة مطردة في القيمة الإجمالية.

ويأمل الاتحاد الآسيوي في زيادة دخله المادي من الرعاة بعدما فرط بسهولة وبدون دراسة في وقت سابق في حقوق بث بطولاته وهي الحقوق التي تعتبر بمثابة منجم ذهب لكافة الاتحادات القارية حول العالم والتي تبيع حقوق بطولاتها على مدد متفاوتة لا يمكن أن تزيد عن 4 سنوات وتراعي عند التجديد زيادة المقابل المادي حتى بات بيع حقوق النقل دجاجة تبيض ذهبا لمختلف الاتحادات.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا