• الأحد 05 ربيع الأول 1438هـ - 04 ديسمبر 2016م

الفاروق يتصدر الرجال وصبيحة تتقدم السيدات

300 مشارك بـ«صحتك في المشي» بالفجيرة

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 18 يونيو 2016

سيد عثمان (الفجيرة)

شارك 300 من الرياضيين من الجنسين بمختلف الأعمار في النسخة الرابعة لسباق «صحتك في المشي» الذي نظمته جمعية الإمارات لبيوت الشباب التابعة للهيئة العامة لرعاية الشباب والرياضة بالتعاون مع بلدية الفجيرة والإدارة العامة لشرطة الفجيرة والنادي العلمي والمنطقة الحرة ووزارة الصحة، وأقيم على كورنيش الفجيرة مساء أمس الأول.

وحصد المركز الأول لفئة الرجال عمر الفاروق، وحل ثانياً علي عبد الحق، وجاء ثالثاً علي السيد، فيما فازت صبيحة ويارا أحمد السيد وشيرين إيهاب بالمراكز الثلاثة الأولى لفئة السيدات، بينما فاز عمار مسعد ومحمد عمران بفئة الأطفال.

وشهد السباق المهندس محمد سيف الأفخم مدير عام بلدية الفجيرة وجاسم رجب رئيس مجلس إدارة جمعية الإمارات لبيوت الشباب وعبد العزيز الأفخم مدير جمعية الإمارات لبيوت الشباب بالفجيرة وأحمد إبراهيم محمد نائب رئيس اتحاد الرياضات البحرية والمدير التنفيذي لنادى الفجيرة الدولي للرياضات البحرية وشريف حبيب العوضي مدير عام المنطقة الحرة ونائب رئيس مجلس إدارة نادي الفجيرة وعلي عثمان البلوشي مدير نادي الفجيرة العلمي وعدد من كبار المسؤولين والرياضيين.

وامتد السباق من منطقة الرغيلات إلى مقر نادي الفجيرة الدولي للرياضات البحرية وشاركت فيه العديد من الدوائر الحكومية والمؤسسات الخاصة بالفجيرة ومثل سهرة رياضية استهدفت التأكيد على أهمية الرياضة، وخاصة المشي السريع في الوقاية من أمراض العصر ورفع مستوى اللياقة البدنية والتمتع بالصحة والعافية مع جسم رياضي.

وشاركت القيادة العامة لشرطة الفجيرة بفريقها الرياضي الحائز على بطولة الدولة للرجل الحديدي في السباق، والذي ضم المدرب محمود درعزينى واللاعبين عيد أحمد سليمان وغانم خلفان وسيف معضد وخليفة عبيد وأحمد عبيد ومحمد عيد وعبد الله شهاب وطارق يوسف ويوسف عبد الله.

وأكد جاسم رجب أن السباق هو الرابع الذي نظمته الجمعية بمختلف إمارات الدولة على التوالي كانت نسخته الأولى بالشارقة والثانية بدبي والثالثة بعجمان، وقد استهدف مشاركة الأعمار والجنسيات من الجنسين كافة، ويأتي ضمن أهداف الجمعية للتواصل مع المجتمع ونشر الوعى الرياضي والصحي، إلى جانب استمرار الإمارات كدولة يشار لها بالبنان في مجال توفير خدمات سكنية وإقامة مثالية عالية المستوى للشباب مع تنظيم برامج تدريبية وبث روح التعاون الشريف والمشاركة بمختلف الفعاليات الهادفة داخل وخارج الدولة، موجهاً الشكر لجميع المساهمين والداعمين للسباق، وفى مقدمتهم بلدية الفجيرة والشرطة والمرور والدفاع المدني والمنطقة الحرة وكل المؤسسات والرعاة.

ومن جانبه، هنأ عبد العزيز الأفخم القيادة الرشيدة بشهر رمضان المبارك، مشيراً إلى أهمية تعاون الجهات والمؤسسات الحكومية والخاصة كافة لأجل المساهمة في نشر التوعية الصحية والتنبيه لمخاطر السمنة، وما ينجم عنها من أمراض لأجل أسرة وحياة سعيدة وصحة الإنسان نفسه باعتباره الثروة الحقيقة لأي بلد، مشيراً إلى أن الإمارات دوماً رائدة وسباقة في المجالات كافة التي تهتم برعاية الإنسان من النواحي البدنية والعلمية والاجتماعية والثقافية.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا