• الأحد 05 ربيع الأول 1438هـ - 04 ديسمبر 2016م

الماء والفواكه والخضراوات لمرضى المفاصل

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 18 يونيو 2016

ماجدة محيى الدين (القاهرة)

يتعايش مرضى الروماتيزم مع إصابتهم المزمنة، ويفاجأ بعضهم بتراجع الآلام خلال شهر رمضان وهؤلاء المرضى الذين يسمح لهم الطبيب بالصوم مع تناول العلاج في جرعة واحدة أو جرعتين بعد الإفطار وبعد السحور، بحيث يشعر مرضى روماتيزم المفاصل تحديداً بتأثير مباشر في تخفيف الألم.

وتقول الدكتورة هناء راضي، أستاذ مساعد الروماتيزم والتأهيل بقصر العيني، إن هناك أنواعاً متعددة من الأمراض الروماتيزمية قد تزيد على مائة نوع منها روماتيزم العمود الفقري «التيبس» و«الروماتيزم المفصلي» و«النقرس» والروماتيزم المصاحب لمرضى السكري والروماتويد الذي يبدأ بتيبس والتهاب مفاصل اليدين والساقين ويشتد الألم في الصباح الباكر، وقد تمتد الإصابة إلى المفاصل في أنحاء متفرقة من الجسم وتسبب تشوهات في مفاصل اليدين والركبتين والكاحلين والرقبة والحوض.

وتضيف أن المصابين بأحد تلك الأمراض ويعانون نشاط المرض للدرجة التي تستدعي تناولهم جرعات علاجية كل 4 أو 6 ساعات لا يسمح لهم بالصوم لأن حالتهم تحتاج إلى علاج مكثف، وكذلك الحال بالنسبة لمرضى «النقرس المزمن»، الذين يعانون بعض المضاعفات مثل تأثير الكليتين وتكوين حصاوى، وكذلك مرضى الذئبة الحمراء الذي قد يؤثر على المفاصل والجلد، وأيضاً الكلى بحيث تصبح الكليتان غير متكافئة ويحتاجون إلى شرب كميات من السوائل والماء بنسبة كبيرة طوال ساعات اليوم، ويكون امتناعهم عن شرب الماء ضاراً جداً بصحتهم ويضاعف آلامهم.

وتضيف: «أما بالنسبة لمرضى خشونة المفاصل الذين يعتمدون على الحقن الموضعي بالمفصل المصاب فيسمح لهم عادة بالصيام، ويمكن كذلك للمرضى الذين يتلقون جلسات العلاج الطبيعي والعلاج بالأشعة القصيرة والموجات فوق الصوتية وحمامات الشمع وبعض التمارين العلاجية بالصوم حيث لا يكون لتلك الأساليب العلاجية تأثير في إفساد الصيام».

وتشير إلى أن بعض مرضى الروماتيزم المفصلي العظمي الذي يصيب منطقة أسفل الظهر ومفصل الفخذ ومفصلي الركبة والقدمين يفيدهم الصيام، وتتحسن حالتهم كذلك مع انخفاض الوزن خاصة إذا أمكنهم المداومة على المشي وممارسة بعض التمارين الرياضية المناسبة قبل الإفطار.

وتؤكد أن الصيام يفيد مرضى الروماتيزم المصاحب لمرض السكري، ويقلل الآلام التي يعانونها، وتخف حدة الأعراض إذا التزموا بالصيام والعلاج المناسب والغذاء المتوازن وهؤلاء عادة تهاجمهم الآلام بالكتفين وتنميل الأصابع وآلام أسفل الظهر.

وتؤكد أن شرب كمية كبيرة من الماء والسوائل ضروري لمرضى الروماتيزم والنقرس والتهابات المفاصل الذين يسمح لهم بالصيام مع تناول جرعات العلاج المناسبة لهم، وعليهم تناول من 2 إلى 3 لترات من الماء خلال الفترة بين الإفطار والسحور، واستبدال الحلوى والأطعمة الدسمة بالفواكه والإكثار من الخضراوات ومضادات الأكسدة وتقليل الملح في طعامهم للخروج من شهر رمضان في حالة صحية أفضل.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا