• السبت 11 ربيع الأول 1438هـ - 10 ديسمبر 2016م

4 ملايين جوائز البطولة

343 خيلاً تشارك في «دولية» دبي للجواد العربي

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 17 مارس 2015

رضا سليم (دبي)

كشفت اللجنة المنظمة لبطولة دبي الدولية للجواد العربي، عن تفاصيل النسخة الثانية عشرة، التي تنطلق فعالياتها بعد غد، وتستمر لمدة 3 أيام برعاية سمو الشيخ حمدان بن راشد آل مكتوم نائب حاكم دبي وزير المالية، التي تقام بقاعتي 5 و6 في مركز دبي التجاري العالمي، وتتزامن معها الدورة الـ 11 من معرض دبي الدولي للخيل الذي يشارك فيه أكثر من 200 شركة عارضة وعلامة تجارية من أكثر من 20 دولة تشمل البحرين وجمهورية التشيك وفرنسا وألمانيا والهند وإيران وأيرلندا وإيطاليا وسلوفينيا والمملكة المتحدة والولايات المتحدة، وتضم قائمة الدول الجديدة التي تشارك لأول مرة إيرلندا وإيطاليا وروسيا وسلوفاكيا.

ويشارك في البطولة 343 جواداً و76 مالكاً، يتنافسون في جوائز تصل إلى 4 ملايين دولار، بما يعادل 15 مليون درهم، ومن بين الخيول المشاركة 7 خيول حاصلة على بطولات العالم، وتعد نسبة المشاركة أقل من العام الماضي الذي شارك فيه 400 جواد.

جاء ذلك خلال المؤتمر الصحفي الذي عقدته اللجنة المنظمة ظهر أمس بالمركز الميكانيكي للخليج العربي، الوكيل المعتمد لرولز رويس، أحد الرعاة الرئيسيين بحضور زياد عبدالله كالداري، رئيس اللجنة العليا المنظمة للحدث، وقصي عبيدالله مدير البطولة وعادل الفلاسي المنسق العام وممدوح خير الله المدير الإقليمي للمركز الميكانيكي للخليج العربي، وخليفة المزروعي ممثل شركة الإمارات العالمية للألمنيوم وعبدالرحمن امين مدير عام قناة دبي ريسينج وممثلي عدد من الشركات الراعية.

وأكد كلداري أن البطولة تعد من أرقى البطولات من نوعها في العالم، إذ تستعرض فيها عدداً من أجمل وأغلى الخيول العربية على مستوى العالم جمالها ورشاقتها، وفيها يتم تتويج أنقى فئات سلالات الخيل، وتقدم البطولة في دورتها الـ 12، لعشاق الخيل المميزين عدداً من أروع السلالات العربية على مستوى العالم، تتراوح قيمة الخيل الواحد بين مليون ومليوني دولار.

وأضاف: «البطولة في دورتها الجديدة تطور كبير، إذ أصبحت فعالية سنوية لها ثقلها وقيمتها الكبيرتان، تروق للمهتمين والعاملين في قطاع الفروسية على المستويين الإقليمي والعالمي، كما أنها بطولة محببة لعشاق الخيل وعامة الناس، ففيها يتم استعراض جمال ورشاقة ورقي الخيول العربية الأصيلة، وتمثل البطولة حدثاً مهماً وثابتاً على أجندة الفروسية على المستوى الإقليمي الذي يشهد نمواً ويزداد قوة». ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا