• الجمعة 03 ربيع الأول 1438هـ - 02 ديسمبر 2016م

تأقلم مع مركز رأس الحربة

نيلمار: ضحيت بمكاني الأصلي من أجل «العميد»!

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 20 يناير 2016

مراد المصري (دبي)

نجح البرازيلي نيلمار مهاجم النصر، في كسب ثقة إدارة «العميد» لإكمال المشوار حتى نهاية الموسم، رغم المطالبات والانتقادات التي طاردته من الجماهير منذ بداية مشواره مع «الأزرق»، حيث تحول إلى مادة يومية متكررة عبر وسائل التواصل الاجتماعي أو المحليين الفنيين، خصوصاً خلال الأشهر الأولى من مشاركته مع الفريق، وصام فيها عن التسجيل، حتى بدأت أهدافه بالظهور تدريجياً لتمنحه دفعة معنوية لإكمال المشوار بثقة أكبر ورغبة في تغيير الآراء حوله.

واعترف الدولي السابق، وأحد أعضاء منتخب «السامبا» في نهائيات كأس العالم 2010، بأنه يلعب في مركز جديد بالنسبة له، لم يعتد القيام بهذا الدور على مدار السنوات الخمس الماضية، لكنه وافق على القيام بالأمر من أجل التضحية في سبيل النصر الذي وجد فيه الدعم والثقة من أعضائه كافة، وقال: «لم أعتد اللعب في مركز رأس الحربة، بين المدافعين أصحاب البنية الجسدية القوية، لأنني أجيد على الأطراف بصورة أكبر، وأحصل على مساحات، وأقوم بالانطلاقات السريعة، لكن حاجة الفريق إلى اللعب بهذه الطريقة تجعلني جاهزاً لتنفيذ الدور، وبصراحة بدأت في التأقلم، بدليل نجاحي في تسجيل الأهداف في الآونة الأخيرة، بعد الأشهر الأولى الصعبة للغاية».

وأضاف: «بالنسبة للمهاجم فإن غياب الأهداف أمر يصيبه بالمعاناة، ولكن بالنسبة لي اعتدت التعامل مع الضغوط، ودائماً ما تجعلني أقوى في جميع المناسبات، وتمدني بالطاقة اللازمة لتصحيح الموقف».

وفيما يتعلق بانتقادات الجماهير، اعترف نيلمار بأنه ينتقد نفسه أحياناً أكثر مما تفعل الجماهير، وقال: هذه الأمور طبيعية في كرة القدم، وانتقادات الجماهير نابع من حبها للنصر ورغبتها بالأفضل بالنسبة له، أدرك عشقها لفريقها، وأحاول أن استغل ذلك من أجل تحسين أدائي، والعمل على كسب ثقتها مع مرور الوقت، في النهاية فإن الهدف المشترك واحد، وهو تحقيق النتائج الإيجابية لـ«الأزرق»، هذا ما أسعى إليه واجتهد للقيام به.

وقال نيلمار: مساندة من الجهاز الفني، والثقة من بقية زملائي وتعاملهم الجيد معي، كلها من الأمور التي تجعل المهمة تصبح أسهل بالنسبة لي، وفي البداية احتجت إلى الوقت للتأقلم مع طريقة اللعب، لكن استوعبتها، وأحاول يومياً تقديم كل ما لدي. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا