• الاثنين 06 ربيع الأول 1438هـ - 05 ديسمبر 2016م

التنظيم يحتجز عائلات الفلوجة

البيشمركة والتحالف الدولي يحررون قرى بجنوب كركوك

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 16 مارس 2015

وكالات

ذكر اللواء مريوان عبد الله قائد قوات الاسناد الثانية في قوات البيشمركة الكردية اليوم أن قوات مكافحة الارهاب والبيشمركة وبدهم من قوات التحالف الدولي تمكنت من تطهير 3 قرى عراقية استراتيجية من سيطرة تنظيم «داعش» جنوب كركوك. وقال عبد الله إن «قوات البيشمركة ومكافحة الإرهاب تمكنت من تطهير قرى سعد والوحده وخالد جنوبي كركوك من سيطرة داعش وهي الآن تحت سيطرتنا بشكل تام». وأضاف أن العملية تمت بإسناد من طيران التحالف الدولي وان الطيران قصف رتلا لـ«داعش» وأحدث تدميرا كبيرا به وأن العملية اعتمدت على الشروع في عملية أمنية وفق خطط محكمة بدأت فجر اليوم وقد حققت نجاحا كبيرا لأن القرى مهمة وذات موقع استراتيجي مطل بالجانب الغربي لقضاء داقوق على امتداد الطريق الدول الرابط بين بغداد وكركوك. وأوضح أن «الطريق بين بغداد كركوك قد أغلق بسبب العمليات العسكرية لكننا حققنا نصرا على داعش». على الصعيد نفسه، ذكر ضابط كبير في الجيش العراقي اليوم الاثنين، أن تنظيم «داعش» منع آلاف عائلات قضاء الفلوجة من الخروج، وحجزهم كدروع بشرية تحسباً لهجوم محتمل من القوات العراقية لاقتحام قضاء الفلوجة غرب بغداد. وقال القيادي في عمليات الأنبار العسكرية ناصر عبد الحميد، إن "آلاف من أهالي مدينة الفلوجة يحاولون الخروج من المدينة، نتيجة الممارسات التعسفية والانتهاكات التي يتبعها التنظيم المتطرف ضدهم، والتنظيم يقوم بقتل وتعذيب أي شخص من الأهالي، بمجرد الشك بأنه على علاقة مع قوات الجيش والشرطة المحلية". وأضاف: "قام التنظيم المتطرف بمنع تلك العائلات من الخروج من المدينة وتركها، إلا بموافقة المحكمة الشرعية وقادة التنظيم الذين يشرفون ويديرون الفلوجة"، بهدف جعل تلك العوائل دروعاً بشرية في حال شن الجيش عملية عسكرية لتحرير الفلوجة. إلى ذلك، أعلنت المخابرات العراقية أمس الأحد توقيف 31 إرهابيا مرتبطين بتنظيم «داعش» اعترفوا بتنفيذ 52 تفجيرا في مناطق مختلفة من بغداد، فيما اعتبره مسؤول أمني «أخطر» شبكة للتنظيم في العاصمة. وقال جهاز المخابرات الوطني العراقي إنه نفذ عملية الشهاب الثاقب الاستخبارية بالتنسيق مع الأجهزة الأمنية ومجلس القضاء الأعلى. كما أشار إلى ضبط أحزمة ناسفة وسيارات ودراجات مفخخة وكواتم للصوت واشرطة مصورة تظهر عمليات للتنظيم المتطرف.

 

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا