• السبت 11 ربيع الأول 1438هـ - 10 ديسمبر 2016م

من أبطالها السقا وعز وحكيم وليلى ومنة وإسعاد

اتهام إعلانات الفنانين بتشويه التراث

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 17 يونيو 2016

سعيد ياسين (القاهرة)

أثارت الإعلانات التلفزيونية التي يقدمها عدد من الفنانين والفنانات في رمضان عن مجموعة من السلع الخدمية والترفيهية، استياء العديد من النقاد والمخرجين الذين هاجموها، وهاجموا أصحابها، سواء في لقاءاتهم التلفزيونية أو عبر صفحات التواصل الاجتماعي، وأكدوا أن ما يحدث هو تضامن بين الفنانين وأصحاب هذه الشركات لاستغلال الناس واللعب على وتر حبهم للفنانين، كما نالت غضب الجمهور الذي يتابع الدراما التلفزيونية، خصوصاً وأنها تقطع عليهم حبل التواصل مع ما يتابعونه.

أبرز الإعلانات

ومن أبرز الإعلانات التي تم طرحها مع بداية رمضان، إعلان عن إحدى شركات الهاتف المحمول، شارك في تقديمه أحمد السقا وليلى علوي ومنة شلبي وحكيم وشريف منير ودرة وإسعاد يونس وأشرف عبد الباقي وسمير غانم ومحمود العسيلي وشيرين عبد الوهاب، كما قدم خالد الصاوي مع كندة علوش إعلاناً عن شقق سكنية في أحد التجمعات السكنية، وشارك حسن الرداد وأحمد فتحي في إعلان عن أحد أنواع الجبن، أما أحمد عز فقدم منفرداً إعلاناً عن منتجات إحدى شركات الأقطان التي تنتج ملابس داخلية، كما قدم عز مشاركة مع ماجد الكدواني إعلاناً آخر عن شقق مدينة سكنية جديدة، واستعانت إحدى شركات المواد المطهرة بالإعلامية والفنانة نجوى إبراهيم التي قدمت الإعلان بمصاحبة «بقلظ» الشخصية الشهيرة التي كانت تقدمها قبل أكثر من 20 عاماً في برنامج تلفزيوني شهير.

تشويه «الليلة الكبيرة»

وكان ما تردد حول تكلفة إعلان شركة المحمول، والذي بلغ نحو 300 مليون جنيه، وحصول كل فنان من المشاركين فيه على 5 مليون جنيه، حديث من صبوا جام غضبهم على الشركة وعلى الفنانين الذين قدموا الإعلان، وانتقد آخرون استعانهم باللحن الشهير «الليلة الكبيرة» لتركيب كلمات عليه أخلت به وشوهته، حيث كتب الناقد محمود عبد الشكور على صفحته على موقع التواصل «فيسبوك»: ألف باء أخلاقيات الإعلان تقول إنه من حقك أن تروج لمنتجك، وليس من حقك تقديم إعلان يسخر من منتج منافسك، حرب بوكسرات علنية، والمحطة أو المحطات التي وافقت على الإذاعة مسؤولة أيضا على عدم احترام هذه القاعدة، والتي لو تم التغاضي عنها، لتحولت الإعلانات إلى جولات ردح بين أصحاب المنتجات المختلفة. وكتب المخرج محيي الغمري رئيس قطاع الإنتاج الأسبق في التليفزيون المصري: «نجومنا الكبار الذين ظهروا بإعلان المحمول المبهر، وطبعا اللي اندفع لهم فيه ملايين كتير أوي، وطبعا كل واحد منهم يشيل فيلم او مسلسل بمفرده، واضطراره وهو فى أوج نجوميته ان يشارك بإعلان من أجل المال شئ عليه علامات استفهام عديدة. وكتب المخرج عادل صادق: شيء سيئ أن يتحول تراثنا من الأغاني التي لها ذكرى جميلة في قلوبنا، مثل «سواح» و«الليلة الكبيرة» إلى كلام غير لائق كما في «قطونيل»، هل ضاعت حقوقنا كشعب في عدم تشويه أعمال قيمة لمطربين ومؤلفين عظام رحلوا عن عالمنا، متى نحترم حقوق المبدعين والشعب الذي عاش لحظات من عمره ولا نتعرض لها بالتشويه. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا