• الخميس 05 شوال 1438هـ - 29 يونيو 2017م

بعد إدانتهما بالسطو المسلح على محل صرافة

«تمييز دبي» تؤيد السجن 10 سنوات بحق لاعب كرة القدم وشريكه

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 25 مارس 2014

دبي (الاتحاد)- أسدلت محكمة التمييز بدبي أمس، الستار بشكل نهائي على قضية «على مين تلعبها» بحسب التسمية التي كان اطلقها معالي الفريق ضاحي خلفان رئيس الشرطة والأمن بدبي في وقت سابق من العام الماضي حينما تمكن رجال تحريات دبي من إلقاء القبض على لاعب كرة قدم عربي يحمل الجنسية الفرنسية بعد أن نجح مع شريك له بالسطو المسلح على أحد محال الصرافة بالإمارة.

وأيدت محكمة التمييز قرار محكمتي الاستئناف والجنايات القاضيين بإنزال عقوبة السجن لمدة 10 سنوات بحق لاعب كرة القدم وشريكه وهو من الجنسية نفسها، لإدانتهما بتهمة السرقة.

وأمرت المحكمة بإبعاد المتهمين عن الدولة بعد قضاء فترة العقوبة، ومصادرة السلاح الناري المستخدم في الجريمة، فيما برأت لاعباً خليجياً وشقيقه «ع .أ .أ» من تهمة الاشتراك في الجريمة.

وتعود تفاصيل القضية إلى تلقي غرفة عمليات بشرطة دبي بلاغاً عن وقوع حادث سطو مسلح على محل صرافة في بر دبي، حيث تبين أن الجريمة ارتكبت بطريقة احترافية، ولم تستغرق أكثر من ثلاثين ثانية

وتبين أن اللاعب العربي و«ك.ح» اقتحما محل الصرافة مرتديين أقنعة سوداء وقفازات، وكان «ك .ح» يحمل سلاحا ناريا حينما اقتحم محل الصرافة وبدأ في الصراخ على الموظفين طالباً منهم عدم التحرك، فيما قفز اللاعب مجتازاً الحاجز الزجاجي، ودخل إلى غرفة المحاسب بسرعة فائقة وجمع المبالغ النقدية، ثم هرب الاثنان من المكان بوساطة سيارة .

وأكد «ع .س .أ» نقيب في الشرطة في إفادة قدمها بتحقيقات النيابة العامة أن معلومات سرية مكنتهم من التوصل إلى مكان إيقاف السيارة، وقادتهم أيضاً إلى معرفة هوية اللاعب العربي و«ك .ح»، فتم إلقاء القبض عليهما، فيما ذكرت النيابة العامة أن السلاح الناري جلب من دولة مجاورة.

وأوضحت النيابة العامة أن تقارير المختبر الجنائي بينت أن السلاح الناري هو نصف آلي موديل 92 ، وأنه صالح للاستخدام، وأن هناك آثاراً لوجود بارود عليه ما يدل على استخدامه مسبقاً. أما بخصوص المركبة المستخدمة في الجريمة، فقد بينت التحقيقات أنها تعود إلى شركة مغلقة ونشاطها التجاري موقوف، وأن هناك 13 مخالفة محررة عليها في عامي 2011و 2012 .

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا