• الثلاثاء 07 ربيع الأول 1438هـ - 06 ديسمبر 2016م

«السعادة المجتمعية» بمجلس مدينة زايد في «الغربية»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 16 يونيو 2016

إيهاب الرفاعي (المنطقة الغربية)

نظم مجلس مدينة زايد في المنطقة الغربية بالتعاون مع الهيئة العامة للشؤون الإسلامية والأوقاف، محاضرة دينية، ألقاها الشيخ قاسم عبد العزيز المدرس بقسم أصول الفقه بكلية الشريعة بجامعة الأزهر، ومن ضيوف صاحب السمو رئيس الدولة، بعنوان السعادة المجتمعية ووسائل تحقيقها.

تناولت المحاضرة، التي شهدها عدد كبير من أهالي المنطقة الغربية، محاور عدة تضمنت تعريف السعادة، ومفهوم الناس لها واختلاف تفسيراتها، والتي حصرها البعض في زوجة صالحة أو بيت متسع أو ذرية صالحة أو ولد شجاع وقوي أو سيارة غالية الثمن أو غيرها من المفاهيم المرتبطة لدى البعض بأنها مصدر السعادة، بينما أكد المحاضر أن السعادة الحقيقية في الباقيات الصالحات، وهي التي جاءت في سورة الكهف «وَالْبَاقِيَات الصَّالِحَات خَيْر عِنْد رَبّك ثَوَابًا وَخَيْر أَمَلًا».

وتناول المحاضر مآثر المغفور له، بإذن الله تعالى، الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، طيب الله ثراه، والتي كانت تهدف جميعها إلى إسعاد شعبه، وسار على نهجه صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، وهو ما انعكس على مدى التقدم والرفاهية التي يعيشها اليوم أبناء شعب الإمارات.

وأشار المحاضر إلى أن مبادرة ضيوف صاحب السمو رئيس الدولة، خلال شهر رمضان، حققت الكثير والكثير، حيث تحرص القيادة الرشيدة على استحضار علماء الدين الإسلامي من مختلف الدول إلى الدولة لنشر تعاليم الدين الإسلامي السمحة الذي يتسم بالوسطية والاعتدال، ويهدف إلى إسعاد الفرد والمجتمع.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض