• الأحد 05 ربيع الأول 1438هـ - 04 ديسمبر 2016م

100 % الالتزام بتركيب أجهزة التتبع لضبط تفريغ النفايات بشكل عشوائي

«تدوير» تضبط 407 مواقع للتخلص العشوائي من النفايات

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 16 يونيو 2016

هالة الخياط (أبوظبي)

انتهت تدوير «مركز إدارة النفايات في أبوظبي» من تزويد ما يقارب 6406 مركبات على مستوى إمارة أبوظبي بأجهزة نظام التتبع الإلكتروني يعمل منها حالياً في نقل النفايات نحو 4967 مركبة، بما يساعد في ضبط تفريغ النفايات بشكل عشوائي.

وكشف المهندس حسين العمودي رئيس قسم التراخيص في إدارة التراخيص والتعرفة وخدمة العملاء عن أن نظام التتبع الإلكتروني نجح في القضاء على ظاهرة التفريغ العشوائي للنفايات التي عانت منها الإمارة خلال الأعوام الماضية، حيث تم ضبط 407 موقع للرمي العشوائي للنفايات خلال الأعوام 2014 و2015 و2016.

وأكد العمودي لـ «الاتحاد» أن نسبة الالتزام بتركيب أجهزة التتبع الإلكتروني تصل إلى 100%، وذلك نظراً للتنسيق الذي تم العمل به مع إدارة المرور في إمارة أبوظبي.

كما تم حديثاً تزويد المركبات العاملة في نقل النفايات الطبية في مدينة العين بموازين إلكترونية متكاملة مع منظومة التتبع الإلكتروني بهدف وزن النفايات الطبية في مواقع إنتاجها. وأوضح المهندس العمودي أن نظام التتبع الإلكتروني يعد من أهم الأدوات الرقابية لقطاع نقل النفايات عالمياً، وتعد تجربة إمارة أبوظبي الأولى من نوعها في المنطقة على نطاق الحكومات.

وأفاد بأن المشروع يهدف إلى رصد الممارسات الخاطئة أو المخالفة للنظم والقوانين المعمول بها في إمارة أبوظبي ورصد حركة نقل النفايات خارج الإمارة والتفريغ العشوائي لمياه الصرف الصحي وتعزيز التفتيش الموجه، وذلك للتصدي إلى ظاهرة الرمي العشوائي للنفايات، بحيث يتم التأكد من أن جميع المركبات تقوم بنقل النفايات إلى المطامر المخصصة لذلك.

وبشأن العقوبات على المركبات التي لم تلتزم بتركيب أجهزة التتبع الإلكتروني، قال العمودي إنه تم التنسيق مع إدارة المرور لمطالبة جميع الشركات التي تعمل في مجال نقل النفايات الحصول على شهادة أمان لجميع مركباتها التي تمارس أنشطة نقل النفايات والصرف الصحي من مركز «تدوير»، التي يتطلب إصدارها تنصيب أجهزة تتبع إلكتروني على مركباتها. وأكد أنه لن تستفيد المركبات غير الملتزمة بتركيب أجهزة نظام التتبع الإلكتروني من الخدمات التي تقدمها تدوير مثل دخول مطامر النفايات التي تشرف عليها. وفي حال وجود أي من المركبات لم يتم تركيب جهاز التتبع الإلكتروني، فإنه يتم إشعار الشركة بضرورة الالتزام بمتطلبات تدوير وفي حال الاستمرار بعدم الالتزام فإنه يتم وقف النشاط واتخاذ الإجراءات الإدارية اللازمة. وأشار المهندس حسين العمودي إلى أنه تم تركيب أبواب إلكترونية عند المداخل الرئيسة لبعض مرافق المعالجة ومطامر النفايات، وجارٍ العمل على توفير أبواب إلكترونية وأنظمة رقمية على جميع مرافق المعالجة ومطامر النفايات في الإمارة.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض