• الثلاثاء 07 ربيع الأول 1438هـ - 06 ديسمبر 2016م

دمشق تؤكد وجود قوات ألمانية خاصة في شمالها وبرلين تنفي

كيري محذراً روسيا: صبر أميركا بشأن سوريا «له حدود»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 16 يونيو 2016

أوسلو (أ ف ب)

حذر وزير الخارجية الأميركي جون كيري أمس، روسيا والرئيس السوري بشار الأسد بشأن انتهاكات الهدنة في سوريا، مؤكدا أن صبر واشنطن «محدود جدا»، فيما قالت الحكومة السورية إن هناك قوات خاصة ألمانية وقوات فرنسية وأميركية تعمل في شمال البلاد، وهو ما نفته ألمانيا.

وقال كيري في النرويج إثر لقائه نظيره الإيراني محمد جواد ظريف «تبين أن وقف الأعمال القتالية هش ومهدد ومن الحيوي إرساء هدنة حقيقية، ندرك هذا وليس لدينا أي أوهام». وأضاف «على روسيا أن تفهم أن صبرنا ليس بلا حدود، بل إنه محدود جدا فيما يتعلق بمعرفة ما إذا كان الأسد سيوضع أمام مسؤولياته أم لا» بشأن الالتزام بالهدنة.

وأضاف أن واشنطن «مستعدة أيضا لمحاسبة المجموعات المسلحة من عناصر المعارضة الذين يواصلون المعارك في انتهاك لوقف إطلاق النار.. منذ اليوم الأول حصلت صعوبات وخصوصا في حلب واللاذقية بالنسبة إلى احترام النظام للهدنة».

وأضاف «لن نبقى مكتوفي الأيدي في وقت يواصل الأسد الهجوم في حلب، وفيما تستمر روسيا في دعم» هذه العملية. وبعد لقائه ظريف، أكد كيري العمل على إحياء وقف إطلاق النار أملا بالتوصل إلى ذلك خلال «أسبوع أو اثنين»، مما سيسرع وتيرة إيصال المساعدات الإنسانية إلى مئات آلاف المدنيين المحاصرين.

وقال «لن أطلق أي وعد يلزمني، لكن مباحثاتي مع ظريف تجعلني أعتقد أن هناك سبلا للتوصل إلى ذلك». ... المزيد

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا