• الجمعة 10 ربيع الأول 1438هـ - 09 ديسمبر 2016م

ندوة «الفرق المسرحية الوطنية» تدعو لخدمة الثقافة الجماهيرية

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 25 مارس 2014

الشارقة (الاتحاد) ـ في إطار البرنامج الثقافي الفكري، في مهرجان أيام الشارقة المسرحية الرابع والعشرين، اختتمت، ندوة بعنوان «الفرق المسرحية الوطنية وأي دور لعبته؟».

فاستعرض للدكتور سامي عبد الحميد جهود عدد من الفرق القومية المسرحية، وبخاصة في مصر التي كانت من أوائل التي أنشأت فرقة قومية عام 1935، ولكن هذه الفرقة وغيرها لم تنجح في تأسيس نظام ريبوتوار مسرحي، بسبب معوقات كثيرة من بينها: التغيرات المستمرة في إداراتها، ولم تستطع أن تؤسس ميراثاً مسرحياً، بعكس الفرق في أوروبا التي ما زالت تقدم شكسبير وراسين وكورنيه.

واستعرض الدكتور عبدالإله عبد القادر تجربة مسرح الإمارات، موضحاً أنها بدأت منذ العام 1979، من خلال جهود المخرج إبراهيم جلال، وتم تشكيل فريق مسرحي للمشاركة في النسخة السابعة لمهرجان دمشق المسرحي، وأطلق عليه مسمى (الفرقة القومية)، كما استعرض كل الجهود من أجل تأسيس فرقة قومية إماراتية.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا