• السبت 04 ربيع الأول 1438هـ - 03 ديسمبر 2016م

نظمته «مصدر» بمشاركة عدد من الخبراء المحليين والدوليين

«ملتقى السيدات للاستدامة» يناقش نقل الابتكارات إلى المجتمعات الزراعية

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 16 مارس 2015

أبوظبي (الاتحاد)

أبوظبي (الاتحاد)

ناقش عدد من كبار الخبراء الدوليين والمحليين في مجالات المياه والطاقة النظيفة والبيئة أمس في أبوظبي، الابتكارات التي تعزز مستويات الاستدامة والتصدي للتحديات التي تواجه قطاعات الطاقة والمياه والغذاء، وذلك خلال «ملتقى السيدات للاستدامة والطاقة المتجددة» الذي نظمته «مصدر»، مبادرة أبوظبي متعددة الأوجه للطاقة المتجددة، بالتعاون مع «جائزة زايد لطاقة المستقبل».

ركزت النقاشات على موضوعات رئيسية، ومنها آثار تغير المناخ على المجتمعات الزراعية الريفية في البلدان النامية وتطور تقنيات الاستمطار والطاقة المتجددة والانتقال بالابتكار من القطاعات الصناعية إلى المجتمعات الزراعية، مع تسليط الضوء بشكل خاص على دور المرأة في هذه المجالات.

وتولت الدكتورة نوال الحوسني، مديرة إدارة الاستدامة في مصدر ومديرة إدارة جائزة زايد لطاقة المستقبل، إدارة جلسة الملتقى التي استضافت متحدثين بارزين، بما في ذلك ديمفنا فان دير لانس، الرئيس التنفيذي لمؤسسة كلينتون؛ وعلياء المزروعي، مديرة برنامج الإمارات لبحوث علوم الاستمطار في المركز الوطني للأرصاد والزلازل؛ وجوستافو فونسيكا، مدير البرامج في صندوق البيئة العالمية.

وقالت الدكتور الحوسني: «في ضوء التوقعات التي تشير إلى أن عدد سكان العالم سيصل إلى 9 مليارات نسمة بحلول عام 2050، فإن الضغط المتزايد على مصادر المياه والطاقة والغذاء سيصل قريباً إلى مرحلة خطيرة، ومن هنا تأتي أهمية ملتقى السيدات للاستدامة والطاقة المتجددة».

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا