• الأربعاء 06 شوال 1439هـ - 20 يونيو 2018م

إبداء الرغبة في العمل معاً بروح التعاون الواقعي

بريطانيا تحث الاتحاد الأوروبي على كسر «الصمت» بشأن علاقات ما بعد «بريكست»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 12 يناير 2018

برلين (د ب أ)

توقع مراقبون أن يحث وزير الخزانة البريطاني فيليب هاموند قادة الاتحاد الأوروبي أمس الأول، على كسر «صمتهم» بشأن كيفية رؤيتهم لطبيعة العلاقات بين الاتحاد الأوروبي وبريطانيا بعد خروجها منه.

وقال هاموند وفقا لمقتطفات من خطاب سيلقيه في حفل عشاء في وقت متأخر من في قمة «دي فيلت» الاقتصادية السنوية في برلين «إنهم يقولون إن رقصة التانجو تتطلب شخصين: يجب أن يكون الجانبان واضحين بشأن ما الذي يريدانه من علاقة مستقبلية».

وتابع «أعرف أن الشكوى المتكررة من بروكسل، هي أن المملكة المتحدة لم تتخذ قرارها بعد بشأن طبيعة العلاقة التي تريدها».

وقال «ولكن في لندن، يشعر الكثيرون بأن لدينا القليل، إن كان لدينا شيء، إشارة على العلاقة المستقبلية التي يرغب الاتحاد الأوروبي في الحصول عليها مع بريطانيا بعد خروجها منه».

وأوضح هاموند أن هناك «تباينا ملحوظا بين الحماس الذي عبرت عنه بعض الدول الثالثة» للاتفاق على صفقات تجارية مع بريطانيا بعد خروجها من الاتحاد و«الصمت النسبي، العلني على الأقل، من أوروبا بشأن شكل علاقتنا المستقبلية كما يريدها الاتحاد». ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا