• الخميس 09 ربيع الأول 1438هـ - 08 ديسمبر 2016م

رصدوا آثاره الإيجابية على القطاعات الإنتاجية والخدمية

المساعدات الإماراتية 6% من الناتج المحلي المصري

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 16 مارس 2015

محمود عبدالعظيم (القاهرة)

محمود عبدالعظيم (القاهرة)

أجمع خبراء اقتصاديون على أن حزمة المساعدات المالية والعينية الإماراتية الإماراتي لمصر أسهمت في حفز نمو الاقتصاد المصري، ولعبت دوراً محورياً في تغلب الاقتصاد المصري على المصاعب التي واجهته منذ 30 يونيو 2013.

وقال الخبراء إن هذه المساعدات التي بلغ إجماليها حتى الآن نحو 66 مليار درهم (133 مليار جنيه) تعادل نحو 6% من الناتج المحلي الإجمالي لمصر البالغ 2,2 تريليون جنيه، وفقا لبيانات العام المالي 2013، أدت إلى «حقن» الاقتصاد بعوامل نمو لاسيما أنها اتسمت بالتنوع الشديد وشمولها للعديد من القطاعات الإنتاجية والخدمية ومن ثم فقد بدأ تأثيرها مضاعفا على حركة الاقتصاد الكلي.

وتوزعت هذه المساعدات على قطاعات توليد الطاقة والنقل والإسكان وتطوير القرى الأكثر احتياجاً وتطوير مزلقانات السكك الحديدية وبناء المدارس والوحدات الصحية في المناطق الريفية، إلى جانب استخدام جزء من هذه المساعدات في تمويل الإنفاق العام الذي جرى توجيهه إلى المشروعات القومية الكبرى، لاسيما المشروع القومي للطرق البالغ قوامه 4200 كيلو متر تم افتتاح وتشغيل المرحلة الأولى منه منذ أيام.

وشملت هذه المساعدات مساعدات عينية ممثلة في شحنات من المشتقات البترولية والغاز ساهمت في سد احتياجات البلاد من هذه المنتجات لاسيما في أوقات الأزمات الأمر الذي أسهم في توفير جانب من العملات الصعبة التي كانت تستورد بها مصر هذه المشتقات البترولية.

وحسب هؤلاء الخبراء الذين تحدثوا لـ «الاتحاد»، فإن الرؤية التحليلية لمسارات هذه المساعدات في شرايين الاقتصاد المصري تكشف عن آثار إيجابية على عدة صُعُد، منها التشغيل وتوفير الاحتياجات الأساسية ودعم النمو العام إلى جانب الدخول بقوة في عمق المشكلة الإسكانية التي يعاني منها الشعب المصري منذ سنوات طويلة. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا