• السبت 11 ربيع الأول 1438هـ - 10 ديسمبر 2016م

انتزعا صدارة بطولة «أنجال ذياب بن سيف»

المطوع والعمادي يتوجان بلقب «ياس لينك للجولف»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 25 مارس 2014

أبوظبي (الاتحاد) - نجح كل من خالد المطوع، وعليا العمادي، في انتزاع لقبي الفئتين الأولى والثانية، لخامس بطولات النسخة الثانية لبطولة (الأنجال)، أنجال الشيخ ذياب بن سيف آل نهيان للجولف، التي أقيمت عطلة الأسبوع الماضي على ملاعب ياس لينك في العاصمة أبوظبي، كما شهدت الجولة تألق الشيخة شيخة بنت ذياب آل نهيان، ونجحت في احتلال المركز الثالث للفئة الثانية التي أقيمت منافساتها على الحفر الست ذات معدل الضربات الثلاث. ونجح خالد المطوع وضمن منافسات «الحفر التسع» ذات معدل الضربات الثلاث والممتدة على مسافة 1135 ياردة، في إنهاء مسلك المنافسات محققاً 38 ضربة، لينتزع الفوز بفارق خمس ضربات عن ريم الحلو التي نجحت بدورها في انتزاع مركز الوصافة بفارق ضربة عن محمد عبدالله سعيد الذي أهلته ضرباته الـ 44 لاحتلال المركز الثالث.

وفرضت عليا العمادي نفسها على منافسات الفئة الثانية، التي أقيمت ضمن منافسات الحفر الست ذات معدل الضربات الثلاث، ونجحت في إنهاء المسلك بـ 33 ضربة، أهلتها لانتزاع الفوز بفارق ضربة عن حامد حوميد والذي احتاج بدوره لحسم مركز الوصافة لخوض جولة تمايز جمعته مع الشيخة شيخة بنت دياب آل نهيان بعد تعادلهما برصيد 38 ضربة.

وعقب انتهاء المنافسات قام خالد الشامسي الأمين العام لاتحاد الجولف ودرويش القبيسي عضو مجلس إدارة الاتحاد بتسليم الكؤوس والجوائز للفائزين بالنيابة عن أنجال الشيخ ذياب آل نهيان.

وتعد البطولة المقامة تحت رعاية أنجال الشيخ ذياب بن سيف آل نهيان والتي انطلقت بنسختها الأولى العام الماضي، من البطولات الوطنية المقامة تحت إشراف اتحاد الجولف، والهادفة لتطوير ورفع تصنيف المواهب الشابة على مستوى الدولة. ويسدل الستار على منافسات البطولة أواخر الشهر المقبل، حين يستضيف نادي أبوظبي في الخامس والعشرين من أبريل الجولة السادسة والختامية، والتي يتحدد من خلالها أبطال نسخة العام 2014.

وأعرب خالد الشامسي عن سعادته بالمستوى الذي شهدته البطولة، وقال: هذه البطولات بداية للعديد من الأحداث التي ستنظم في المستقبل والتي تضمن لقواعد اللعبة الواعدة أجواء تنافسية سيكون لها الأثر الأكبر في رؤية البعض منهم ضمن المنتخبات الوطنية. واكد حرص اتحاد اللعبة بقيادة الشيخ فاهم بن سلطان القاسمي على إقامة هذه البطولات التي تمثل بوابة العبور لاتساع القاعدة واكتشاف المواهب ليتم صقلها ودعم المنتخبات الوطنية بها.

وأكد درويش القبيسي أن الدعم الكبير والمتواصل من الشيخ ذياب آل نهيان وأنجاله يسهم بشكل مباشر في تطوير اللعبة ويؤسس بشكل إيجابي لإيجاد البيئة التنافسية الصحيحة.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا