• السبت 11 ربيع الأول 1438هـ - 10 ديسمبر 2016م

الأمواج والرياح تعصف بحلم «أبوظبي» في جولة قطر

تورنتي بطل افتتاحية الفورمولا1 .. وشيب ثانياً

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 16 مارس 2015

الدوحة (الاتحاد)

حلت زوارق فريق أبوظبي بقيادة أليكس كاريلا ودافيد ديلبين، في المركزين الخامس والتاسع عبر السباق الرئيسي للجولة الأولى والافتتاحية من بطولة العالم لزوارق الفورمولا1، والتي أقيمت في العاصمة القطرية الدوحة أمس الأول، في حين تمكن المتسابق الأميركي شون تورنتي، ممثل الفريق القطري من الفوز بلقب الجولة، وحل ثانياً حامل اللقب للعام الماضي الفرنسي فيليب شيب، وثالثاً السويدي إيريك ستارك، وذلك بعد سباق مثير اتسم بالأجواء المناخية المضطربة والتي غيرت خريطة اليوم الأخير وتفاصيله المختلفة.

وكان السباق قد بدأ في تمام الساعة الرابعة، حيث كانت بداية السباق مختلفة وعلى غير المألوف بحكم ارتفاع الأمواج وسرعة الرياح، وانطلقت الزوارق تحت العلم الأصفر لتكمل دورة واحدة في المسار تحت هذه الظروف انتظاراً للحظة رفع العلم الأخضر لبدء المنافسة، وبالفعل رفع العلم الأصفر بعد مرور دورة واحدة، وتبدأ إثارة وقوة السباق، حيث تصدر المنافسة منذ البداية تورنتي، بعد فوزه بلقب السرعة وتحقيقه أفضل زمن وفي المركز الثاني كان شيب وحل أحمد الهاملي من فريق الإمارات ثالثاً، في حين كان فريق أبوظبي يعاني من أعطال سباق السرعة والتي امتدت حتى السباق الرئيسي، حيث بدأ كاريلا من المركز الحادي عشر، في حين كان عضو أبوظبي الآخر قد بدأ من المؤخرة بعد استبدال المحرك.

ومع مرور الدورات يتمكن زورق كاريلا من التقدم للأمام، وكانت الأجواء والطقس يزيد سرعة مع مرور الوقت، وحملت الدورة الثانية والعشرين الخبر الفيصل في السباق، بتعرض زورق الهاملي وسامي سيليو الفنلندي لحادث، بعد أن انحرف زورق سليو عن مساره ليلتف أمام الهاملي وينقلب الاثنان معاً، ويرفع العلم الأصفر بعدها، ويستمر مرفوعاً حتى نهاية السباق الذي اختزلته اللجنة المنظمة إلى 36 دورة من أجل سلامة المتسابقين، وحصد تورنتي أول عشرين نقطة له هذا الموسم، في حين أنهى متسابق أبوظبي كاريلا السباق في المركز الخامس، ودافيد في المركز الثامن من المنافسة.

وكانت البداية غير مبشرة منذ الصباح الباكر ومع سباق السرعة المؤجل قبل يومين، حيث عانى زورق أبوظبي رقم 6 بقيادة أليكس كاريلا من عطل في موصلات الوقود إلى المحرك، مما منعه من المنافسة على لقب أفضل زمن، وبالتالي حصوله على المركز الحادي عشر في منافسات الزمن الأفضل، مما أدى إلى تأخر زورقه لاحقاً في الانطلاقة الرئيسية للسباق، وبالتالي عدم التوفيق في التقدم للأمام مع الظروف المناخية التي أثرت وبشكل كبير على مسار السباق، وعن ذلك قال جويدو كابليني مدرب الفريق: «فريقنا يعتبر هذه الجولة إعدادية في التعرف على أوراق المنافسين والإعداد الفعلي من أجل الجولة القادمة، وسيكون طموحنا بإذن الله في الجولة القادمة في فرنسا الفوز والظفر بلقب الجولة، نعمل حالياً على إعداد استراتيجية خاصة من أجل الفوز في السباق القادم، وسيكون هناك زوارق جديدة سندخل بها المنافسة القادمة في فرنسا».

وتوجه كابليني بالشكر الجزيل إلى سمو الشيخ الدكتور سلطان بن خليفة آل نهيان، والذي وجه بأن يتم توفير كل ما يحتاجه الفريق من أجل تحقيق المراكز الأولى والتفوق، وقال: «لن نخذل طموحات سموه وسوف نحقق الأفضل والمنصات في الجولة القادمة في يونيو». ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا