• السبت 11 ربيع الأول 1438هـ - 10 ديسمبر 2016م

نظمها برنامج «دبي للأداء المتميز»

«حوارات الإبداع» تستعرض ملامح القيادة الإنسانية في فكر زايد ومحمد بن راشد

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 15 يونيو 2016

دبي (وام)

برعاية صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، نظم برنامج دبي للأداء الحكومي المتميز التابع للأمانة العامة للمجلس التنفيذي للعام الرابع على التوالي «حوارات الإبداع الحكومي الرمضانية»، وذلك تحت عنوان «القيادة الإنسانية: القدوة والتسامح وإسعاد الناس».

وشارك في الحديث، الذي عقد في مركز دبي التجاري العالمي ضمن الجلسة الرئيسة لحوارات الإبداع الحكومي الرمضانية، معالي الفريق ضاحي خلفان تميم نائب رئيس الشرطة والأمن العام في دبي، وزكي أنور نسيبة المستشار الثقافي في وزارة شؤون الرئاسة، فيما أدار الجلسة الدكتور خليفة السويدي، أكاديمي وإعلامي من جامعة الإمارات. وتحدث معالي ضاحي خلفان تميم عن ملامح القيادة الإنسانية عند صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، وأهم ما تعلمه من سموه حيث أنه حظي بصحبة سموه في مناصب قيادية عديدة.

كما تحدث عن خبرته في شرطة دبي منذ توليه منصب القائد العام، وسرد للحضور كيف أن صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم يتابع بنفسه وبشكل يومي تطور العمل بالقيادة العامة لشرطة دبي، سيما الأمور المرتبطة بمصالح الناس وتطوير وبناء الكادر البشري.

ونقل معاليه للحضور دروساً ونصائح اكتسبها عبر السنين الطويلة التي عمل فيها مع سموه، وعن كيفية بناء وتأهيل قيادات الصف الثاني والثالث. وأعرب معالي ضاحي خلفان عن اعتزازه بأنه أحد خريجي مدرسة محمد بن راشد آل مكتوم.

أما زكي نسيبة، فقد أثرى الحوار بحديثه عن خصائص القيادة الإنسانية في نهج وفكر الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان «طيب الله ثراه»، وذلك من خلال تجاربه الشخصية في العمل مع المغفور له كمترجم خاص ومرافق إعلامي ومستشار منذ عام 1968. وتناول نسيبة في حديثه النواحي الإنسانية في قيادة المغفور له، مستدلاً بعدد من الأمثلة من إسهاماته وأياديه البيضاء في كل أنحاء العالم.

وقال عبدالله الشيباني الأمين العام للمجلس التنفيذي لإمارة دبي رئيس برنامج دبي للأداء الحكومي المتميز: إن البرنامج يسعى من خلال «حوارات الإبداع الحكومي الرمضانية» إلى إشراك فئات المجتمع كافة في عملية تطوير السياسات العامة في مختلف المجالات، تجسيداً لرؤية صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم الرامية إلى ضرورة تعزيز العمل المشترك بين كل فئات المجتمع، واستخلاص أفضل الممارسات وتطبيقها، وفقاً لما يتناسب مع حاجات الأفراد ومتطلباتهم. وأضاف الشيباني أن حوارات الإبداع الحكومي الرمضانية تحولت إلى مدرسة تعزز روح التواصل بين أفراد المجتمع ومختلف فئاته، وتشكل فرصة لتبادل وجهات النظر بين قيادات الجهات الحكومية وأفراد المجتمع من مختلف الفئات والأعمار لتعزز نشر التوعية المجتمعية وغرس العادات الاجتماعية بين أفراد المجتمع، تجسيداً لرؤية القيادة الرشيدة في أهمية للنهوض بإمارة دبي في كافة القطاعات والجوانب وصولاً للعالمية. من جانبه، قال الدكتور أحمد النصيرات المنسق العام لبرنامج دبي للأداء الحكومي المتميز: إن حوارات الإبداع الحكومي الرمضانية تسهم في ترسيخ القيم التي نشأ عليها مجتمع الإمارات، من خلال نقل المعرفة والخبرة الغنية للقيادات إلى أفراد المجتمع، ومناقشة مواضيع تهم أفراد المجتمع بشكل مباشر.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض