• الأربعاء 08 ربيع الأول 1438هـ - 07 ديسمبر 2016م

موسكو تعرقل صدور بيان لمجلس الامن يدين قصف حلب

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 09 يناير 2014

أ ف ب

عرقلت روسيا الاربعاء مشروع بيان لمجلس الامن يدين قصف الجيش السوري النظامي لمدينة حلب في شمال سوريا، وفق ما افاد دبلوماسيون.

وهذا البيان غير الملزم الذي عرضته بريطانيا يتطلب موافقة الدول ال15 الاعضاء في المجلس لتبنيه. لكن موسكو رفضت مجددا ادانة حليفها النظام السوري دون سواه ما جعل لندن تسحب مشروعها.

وسبق ان عرقلت موسكو في 19 ديسمبر مشروع بيان مماثل قدمته الولايات المتحدة، ما اجبر واشنطن على سحبه.

ويعرب مشروع البيان البريطاني عن "غضب (المجلس) حيال الغارات اليومية التي تشنها الحكومة السورية على مدينة حلب والتي اسفرت عن سقوط 700 قتيل واكثر من ثلاثة الاف جريح منذ 15 ديسمبر".

ويدين خصوصا "الاستخدام من دون تمييز للاسلحة الثقيلة مثل صواريخ سكود والبراميل المتفجرة في المناطق المكتظة من حلب"، معتبرا ان النظام السوري يظهر بذلك "ازدراء منهجيا بالتزاماته على صعيد القوانين الانسانية الدولية".

كذلك، يدعو البيان السلطات السورية والمعارضة "وخصوصا الحكومة السورية" الى تسهيل توزيع المساعدات الانسانية في سوريا و"يرحب" بالدعوة الى مؤتمر سلام في 22 يناير في مونترو السويسرية.

ولا يزال مجلس الامن الدولي منقسما حيال النزاع السوري. وكانت روسيا والصين حالت ثلاث مرات دون صدور قرارات اقترحتها الدول الغربية لممارسة مزيد من الضغط على الرئيس السوري بشار الاسد.

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا