• الجمعة 10 ربيع الأول 1438هـ - 09 ديسمبر 2016م

3 مركبات كهربائية يستخدمها المراقبون

75% نسبة تراجع المخالفات البيئية في رأس الخيمة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 24 مارس 2014

عماد عبدالباري (رأس الخيمة) ـ كشفت دائرة الأشغال والخدمات العامة في رأس الخيمة، عن تراجع مخالفات رمي القمامة في الشوارع والمنتزهات والمناطق البرية والسياحية وكورنيش القواسم في رأس الخيمة، منذ بداية العام الجاري بنسبة تزيد على 75% كبيرة مقارنة بالعام الماضي.

وقال المهندس أحمد الحمادي المدير العام لدائرة الأشغال والخدمات العامة، لـ “الاتحاد” إن هناك تراجعاً في عدد المخالفات التي رصدتها الرقابة على رمي المخلفات “راقب” في الشوارع الحيوية بالإمارة، لافتاً إلى تسجيل المراقبين 2032 مخالفة العام الماضي.

وأوضح أن معظم المخالفات التي حررتها الدوريات تشمل رمي القمامة من نوافذ السيارات، وترك مخلفات مشاريع المقاولات من قبل شركات المقاولات في مواقع المشاريع، أو إلقائها بصورة عشوائية في بعض المناطق البرية أو الطبيعية أو العامة غير المخصصة لهذا الغرض، مؤكدا أن هناك مخالفات أخرى وقعتها “راقب” بخصوص سيارات المجاري التي ترمي مخلفاتها في الأماكن غير المخصصة لذلك، إلى جانب المخالفات التي جرى توقيعها على شركات المقاولات التي تتخلص من مخلفات البناء بطريقة غير صحيحة.

وأشار الحمادي إلى أن دوريات “راقب”، التي سبق إطلاقها يوم 28 من فبراير 2013، تتولى مراقبة المخالفات، التي تمس البيئة والنظافة العامة، على الطرق والميادين العامة، فيما أضافت الدائرة الدوريات الجديدة صغيرة الحجم، لتتمكن من المراقبة في مناطق الكورنيش الداخلية فوق البلاط “الأنترلوك” أو الممشى.

ولفت إلى أن الدائرة أطلقت يوم 19فبراير الماضي، دوريات جديدة، حملت مسمى “راقب الكورنيش”، في كورنيش القواسم بقلب مدينة رأس الخيمة، لتتولى رصد المخالفات البيئية ونظيراتها المتعلقة بالنظافة والحفاظ على المظهر الجمالي والمشهد الحضاري على امتداد الكورنيش، البالغ طوله نحو 3 كيلومترات و200 متر، ابتداء من مقر نادي الضباط إلى استراحة الشواب.

وأكد مدير عام دائرة الأشغال والخدمات العامة، أن الدائرة خصصت هذه النوعية من المركبات صغيرة الحجم، المشابهة لعربات ملاعب “الجولف”، لكورنيش القواسم، في حين ستشمل مستقبلاً مناطق الكورنيش الأخرى والحدائق العامة في رأس الخيمة، لتعميم الخدمة في جميع مناطق الإمارة، التي تضم حدائق عامة أو كورنيش.

حيث يمكنها السير فوق البلاط والتنقل بيسر في المواقع والطرق الضيقة وبين الأهالي، من دون أن تشكل إزعاجاً أو عبئاً أو خطورة على المارة والمتنزهين، لافتاً إلى أن الدائرة تدرس حاليا تخصيص مركبات مشابهة للرقابة البيئية في الشواطئ الرملية، لتغطي خدمة الرقابة البيئية على تلك الشواطئ في وقت لاحق.

وأشار إلى أن المرحلة الأولى من الخدمة الجديدة اشتملت على 3 مركبات صغيرة، ومن المقرر توفير 5 مركبات أخرى من الفئة الجديدة، لتوزيعها وتشغيلها في كورنيش رأس الخيمة القديم وحديقة صقر العامة والحدائق العامة الأخرى في الإمارة خلال مرحلة لاحقة، مبينا أن الدوريات سجلت من يوم انطلاقها وعلى مدى 36 يوما نحو 30 مخالفة بيئية على كورنيش القواسم.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض