• الأربعاء 20 ربيع الآخر 1438هـ - 18 يناير 2017م

الاختيار من خامات جيدة

الأغطية.. تجدد غرف النوم بأقل مجهود

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 01 يناير 2016

دبي (الاتحاد)

تلعب أغطية الأسرة دوراً بارزاً في تحويل مظهر غرف النوم من محطة ذات مفردات بسيطة، إلى أجواء ملكية عبر منحها قدرا من الثراء، وفقا لتشكيلاتها وتصاميمها الزاهية، فضلا عن دورها في إرساء دعائم الراحة والاسترخاء، إلا أنه يجب انتقاء هذه القطعة بعناية تامة وفق مقاييس عالية، من حيث مدى ملاءمتها لنمط الغرفة، وحجم السرير.

ورغم أن هذه القطعة بسيطة في شكلها ومظهرها، فإن لها دوراً ساحراً في تغيير الفراغ بنسبة عالية جدا، حيث يمكن ملاحظتها من النظرة الأولى. وربما يهمل البعض هذه القطعة من منظور جمالي، فلا يلتفت إلا لدورها ووظيفتها، ما قد يشوه مظهر الغرفة، ويفقدها أحد أهم عناصرها.

ومؤخرا قدمت مفروشات «Karaca Home» تشكيلة من أغطية الأسرة، التي تنقل الفراغ إلى بيئات مختلفة، انطلاقا من وحي الاختيار، فقد تحول الغرفة إلى بيئة ريفية باختيار أغطية منقوشة بزهور الصباح، أو قد تعكس عمق الرومانسية عبر ألوان دافئة، ويمكن أن تجلب الرقة والخفة والبساطة في خطوطها الناعمة وألوانها الهادئة، لتعيد السكون في فراغ مشحون بالتفاصيل، فكل قطعة لها إيقاعها، ودورها في جلب أجواء تصيغ الفكرة وتجسد روح الفراغ، لتكمل إطلالة الغرفة.

وجاءت التصاميم مليئة بالأفكار التي تسهم في سرعة تغير الفراغ من نمط إلى آخر بناء على رغبة الأفراد، ما يسهم في تجديد غرف النوم بطريقة غير مكلفة، وبمجهود بسيط.

وقال مصممون من دار Karaca Home إن عملية انتقاء الملاءات تحكمها شروط عدة حتى لا تؤثر سلبا على الفراغ وتحوله إلى بيئة طاردة وغير مريحة، نظرا لكون هذه القطعة تغطي أهم مفردة في غرفة النوم وهي السرير، فدائما تلعب هذه القطعة دورا في خلق التوازن والتناغم، والتحكم في تفاصيله، من خلال اختيار الأغطية الموشحة بالتفاصيل في الغرف ذات عناصر الديكور السادة، كالأرضيات والجدران، في حين يمكن انتقاء الملاءات السادة بأي خامة كانت، في تفاصيل الديكورات الغنية، وهذا التوازن يجعل البيئة على قدر من الجاذبية والراحة.

ولابد من انتقاء الخامة الجيدة، القادرة على تحمل الاستخدام اليومي ولفترات طويلة، وأيضا قادرة على تحمل تكرار غسلها من دون أن تفقد لونها وتبهت أو حتى تتأثر خامتها، كما لابد من مراعاة طبيعة الموسم الذي يتحكم في اختيار الأغطية فالأقطان الباردة مناسبة للصيف، أما الصوف أو الكتان أي الخامات الثقيلة، فهي مثالية في الأجواء الباردة.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا