• الجمعة 10 ربيع الأول 1438هـ - 09 ديسمبر 2016م

عمليات بغداد تتسلم حماية الرئاسة والآلاف يشيعون بديوي وسط احتجاب عشرات الصحف

القوات العراقية تقتل 48 مسلحاً من «داعش» في 3 محافظات

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 24 مارس 2014

هدى جاسم، وكالات (بغداد) - قتلت القوات الأمنية أمس 48 مسلحا في محافظات الأنبار وديالى وكركوك، فيما قتل 8 مدنيين عراقيين وأصيب 21 بأعمال عنف في عدة مدن عراقية. وشيع آلاف العراقيين أمس الصحفي محمد بديوي الشمري الذي قتل على يد ضابط في حماية الرئاسة، واحتجبت عشرات الصحف العراقية احتجاجا على استهداف الصحفي، فيما تسلمت قوة عراقية حماية المقر بدل البيشمركة الكردية التي تسببت بأزمة سياسية.

ففي محافظة الأنبار ذكر بيان لمقر العمليات المشتركة أن فرقة التدخل السريع الأولى قتلت 33 مسلحا وأحرقت 7 مركبات تابعة لهم بمنطقة السجر بمدينة الفلوجة، أثناء محاولتهم التعرض للفوج الثالث، اللواء 50-الفرقة 14.

وفي محافظة صلاح الدين قتل مدني وأصيب 12 بجروح بانفجار عبوة ناسفة وسط تكريت. وفي المحافظة ذاتها قتل ضابط وأربعة من أفراد أسرته بانفجار عبوة ناسفة استهدفت منزلهم بشمال تكريت. فيما أدى سقوط قذيفة هاون مجهولة المصدر على الحي العصري السكني وسط تكريت، إلى إصابة 7 مدنيين وإلحاق أضرار مادية بعدد من السيارات والمباني.

وفي محافظة نينوى أصيب جندي بهجوم على مقر الفوج الثاني في اللواء السادس بالجيش في منطقة وادي عكاب، غرب الموصل. وقتل جنديان وأصيب آخر بجروح في انفجار عبوة ناسفة استهدفت دوريتهم بمنطقة الخرار جنوب الموصل.

وفي كركوك هاجم عشرات المسلحين من تنظيم (داعش) مقر سرية للجيش بين ناحيتي الرياض والرشاد غرب كركوك، وقد تصدى لهم جنود السرية، وتمكنوا من قتل 10 منهم.

وفي محافظة ديالى ذكرت مصادر أمنية في بعقوبة أن مسلحي (داعش) انتشروا بنحو 30 سيارة قبيل فجر أمس، في منطقة السوق بالضواحي الشرقية لناحية بهرز بعد اقتحامها من عدة جهات. وأوضح أن حجم المنطقة التي انتشر فيها المسلحون محدودة المساحة، وقد تمت محاصرتها فيما اشتبكت القوات الأمنية معهم، وقتلت منهم 15 عنصرا في المعارك التي استمرت حتى الصباح، وإصابة 4 عناصر أمنية. ... المزيد

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا