• السبت 04 ربيع الأول 1438هـ - 03 ديسمبر 2016م

أقمار صناعية فرنسية ترصد حطاماً محتملاً

أستراليا: تزايد الأمل في كشف غموض اختفاء الطائرة الماليزية

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 24 مارس 2014

عواصم (وكالات) - تعددت في الأيام الأخيرة رسائل الأقمار الصناعية التي أرسلت ما يشير إلى وجود قطع طافية في أماكن قريبة من الموقع المتوقع لسقوط الطائرة الماليزية المفقودة، فبعد أستراليا والصين أعلنت ماليزيا أمس أنها تلقت من فرنسا صورا التقطت بالأقمار الصناعية لأجسام تطفو في المحيط الهندي قبالة سواحل استراليا.

وقالت وزارة النقل الماليزية في بيان أمس إننا نشاهد في هذه الصور «ما يشبه أجساما قرب الممر الجنوبي» في المحيط الهندي التي قد تكون سقطت فيها الطائرة حيث تنفذ حاليا عمليات بحث واسعة النطاق». ونقلت هذه الصور الفرنسية إلى استراليا التي باتت تنسق عمليات البحث عن الطائرة المفقودة ولم تكشف الوزارة حجم هذه الأجسام العائمة ولا عددها ولا موقعها.

من جهته قال رئيس الوزراء الأسترالي توني أبوت أمس إنه يرى «أملا متزايدا» في كشف مصير الطائرة الماليزية المفقودة منذ أسبوعين وعلى متنها 239 شخصا، وذلك بعد رصد حطام في جنوب المحيط الهندي قد يكون جزءا منها، وقال أبوت «لا يزال الوقت مبكرا جدا للحديث بشكل قطعي، ولكن واضح أن لدينا الآن عددا من المؤشرات الموثوق جدا بها، وهناك أمل متزايد، أمل لا أكثر، في أننا اقتربنا من معرفة ماذا حصل للطائرة».

وقال أبوت للصحفيين في بابوا غينيا الجديدة التي يزورها حاليا «يبدو أن صور القمر الصناعي الجديدة تشير إلى جسم واحد على الأقل هناك يماثل صور قمر صناعي سابقة.

وأضاف، «من الواضح أن لدينا الآن عددا من القرائن المعقولة للغاية وهناك أمل متزايد في أن نكون على طريق معرفة ما حدث.»

وأوضح رئيس الوزراء الأسترالي أن ما يعزز آماله بقرب فك لغز الطائرة المفقودة هو الإمكانات المتزايدة التي يجري تسخيرها للعثور عليها، وأشار في هذا الصدد إلى أن طائرتين صينيتين وأخريين يابانيتين انضمت أمس إلى الطائرات الست التي تشارك في عملية البحث الضخمة. ... المزيد

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا