• الخميس 09 ربيع الأول 1438هـ - 08 ديسمبر 2016م

هذا الأسبوع

الكرة الشاملة الجديدة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 14 يونيو 2016

حسن المستكاوي

كان منتخب ألمانيا يستحق الفوز بكأس العالم 2010 بجنوب أفريقيا، ولم يفز به. واستحق الفوز بكأس العالم 2014 بالبرازيل، وفاز به. ويستحق الفوز بكأس الأمم الأوروبية.. فهل يفوز به ؟!

بعض الخبراء الذين يحللون ويكتبون عن المباريات يفترضون أن الفريق القوي بلا نقطة ضعف واحدة، وعليه أن يلعب مبارياته بمستويات تصل إلى الدرجة النهائية. وهم يربطون بين النتيجة وبين تقييم الأداء. كما يربطون بين نتائج ودية سابقة، وبين بطولات رسمية قوية. فألمانيا التي سيطرت على مباراتها مع أوكرانيا واستحوذت على الكرة بنسبة 61 % مقابل 39 % لم تقدم عرضاً مقنعاً من وجهة نظر الخبراء. وهذا الرأي يرسخ مفاهيم لا تريد أن ترحل عن الرؤوس.. وهو أن كرة القدم يمارسها فريق واحد..!

هذا غير صحيح. وحين فازت ألمانيا على البرازيل بسبعة أهداف في المونديال، لم يكن ذلك معياراً لقوة ألمانيا وإنما هو دليل على انهيار البرازيل وضياع شخصيتها وهيبتها.

وهكذا كان وارداً أن تتعادل أوكرانيا مع ألمانيا، كما تعادلت روسيا مع إنجلترا. ولم يكن التعادل دليلاً على التكافؤ في المستوى . فإنجلترا كانت أفضل من روسيا بما في اللاعبين الإنجليز من عيوب، وبما في مدربهم من أوجه نقص. وألمانيا كانت أفضل بكثير من أوكرانيا، على الرغم من الفرص التي لاحت للأوكرانيين، والهدف الذي أخرجه بواتينج من قلب المرمى ولولا التكنولوجيا والتصوير، لكنا مكثنا أعواماً نتجادل : كانت هدفاً.. لا لم تكن هدفاً ؟!

لماذا أرى الألمان أقوياء ؟

لأن شخصية الكرة الألمانية تغيرت، وباتت تعتمد على تبادل الكرة وتمريرها المباشر القصير، وبلاعبين عندهم مهارات قبل القوة والطول، ولأنهم يلعبون الكرة الشاملة الجديدة. يهاجمون بخط وسطهم، والمهاجمون «يتخفون» ويتأخرون في الخلف، ويناورون ويتبادلون الهجوم مع الوسط، وفي موقف الدفاع يتحول الفريق كله إلى أداء هذا الواجب. فهل رأيتم موللر وهو يخرج كرة برأسه من الست ياردات، وكذلك وهو في مركز الظهير الأيمن مدافعاً؟!

لتطبيق هذا الأسلوب المميز يجب أن يكون الفريق واثقاً، متسلحاً بمهارات إبداعية فردية، ذكياً على المستوى التكتيكي، وأن يكون لائقاً بدنياً إلى أعلى درجات اللياقة.

** الكرة الشاملة الجديدة لا يكفي الإعجاب بها لتطبيقها، وإلا تحولت إلى «كانجعور» (شيء قديم يوصف بأنه كرة القدم)..!

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا