• الاثنين 06 ربيع الأول 1438هـ - 05 ديسمبر 2016م

«أديبك» يتلقى 2775 مقترحاً لأوراق عمل من 571 جهة تمثل 71 بلداً

أبوظبي تستضيف أكبر برنامج دولي لمؤتمرات قطاع النفط والغاز

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 14 يونيو 2016

أبوظبي (الاتحاد)

يستعدّ قادة وخبراء وصانعو قرار في قطاع النفط والغاز من جميع أنحاء العالم، للمشاركة في معرض ومؤتمر أبوظبي الدولي للبترول «أديبك 2016» الذي يقام برعاية كريمة من صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، حيث تقام فعالياته بين 7 و10 نوفمبر المقبل في مركز أبوظبي الوطني للمعارض، وتستضيفه شركة بترول أبوظبي الوطنية (أدنوك)، فيما تنظمه «دي إم جي للفعاليات» - قطاع الطاقة العالمي، بدعم من وزارة الطاقة.

وكشف المنظمون عن إنجاز آخر حققه هذا الملتقى المهم في قطاع النفط والغاز والذي يُعدّ الحدث الأكثر تأثيراً في العالم، تمثل في تلقي برنامج مؤتمرات «أديبك» الفنية ما مجموعه 2775 مقترحاً لأوراق العمل التي ستطرح خلال دورة هذا العام، بزيادة قدرها 22% عن العام الماضي، وهو الرقم الذي حطّم مرة أخرى كل الأرقام القياسية المعروفة لعدد أوراق العمل المقترحة في الفعاليات الخاصة بقطاع النفط والغاز.

وجاءت أوراق العمل المقترحة من 571 شركة ومؤسسة من 71 بلداً، أكثر من نصفها من خارج منطقة الشرق الأوسط، ما يدلّ على الانتشار العالمي الواسع لاسم «أديبك» وتحقيقه مكانة دولية مرموقة كمحفل لتبادل المعارف والخبرات بين أطياف قطاع الطاقة العالمي، ومن المتوقع أن تكون دورة هذا العام هي الدورة الأكبر في تاريخ المعرض.

وكانت لجنة أديبك الفنية للعام 2016، والتي تتألف من 140 من كبار الخبراء في هذا القطاع، قد عقدت في 22 مايو الماضي، جلسة لاختيار أفضل أوراق العمل المقترحة. وانتقت اللجنة 717 ورقة عمل ضمن عشر فئات تقنية بعد عملية اختيار دقيقة وصارمة خضعت لها الأوراق المقدمة اعتمادا على شروط ومعايير البحث العلمي وأهداف ومحاور المؤتمر، وهو ما يمثل معدل قبول يقارب 26%.

وقال المهندس فريد عبدالله، نائب الرئيس التنفيذي في شركة أبوظبي للعمليات البترولية البرية المحدودة (أدكو)، رئيس اللجنة الفنية لمؤتمر «أديبك 2016» رئيس مجلس إدارة جمعية مهندسي البترول في الشرق الأوسط، إن تبادل أفضل الممارسات وخلاصات المعرفة ونتائج البحوث والأفكار المبتكرة لم تكن يوماً بالأهمية ذاتها التي باتت تحظى بها اليوم. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا