• الاثنين 06 ربيع الأول 1438هـ - 05 ديسمبر 2016م

يرى أن ميرزا موهبة تستحق الاهتمام

سويدان: المشروع حوّل برامج على الورق إلى واقع

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 24 مارس 2014

دبي (الاتحاد)- أكد عبدالله سويدان مدرب منتخب الدراجات أن هذا المشروع يمثل حلماً كبيراً لتحقيق الميدالية الأولمبية، بل اعتبره مشروعاً رائداً للاهتمام بالمواهب الإماراتية، يمثل التفكير المتطور للوصول إلى الهدف من أقصر الطرق، لأنه سوف يوفر كافة الأجواء والإمكانيات للاعبين المواطنين القادرين على قهر المستحيل والوصول للأولمبياد والفوز بميدالية أولمبية، وقال: طبقا لبرنامج النخبة فسوف تنتهي كل المشاكل أمام أبطالنا.

أضاف: اتحاد الدراجات يملك عناصر جيدة وموهوبة وهذا المشروع سيرفع من مستوى اللعبة ويؤثر بشكل إيجابي على تطور منتخبنا وبدلا من المنافسة على المستوى الخليجي والعربي مثلما يحدث الآن، ستكون لنا كلمة على المستوى الآسيوي والعالمي، وقد كانت المشاكل الموجودة من قبل تتمثل في أن البرامج كانت على الورق ولا تطبق على أرض الواقع لعدم توفر الإمكانيات.

وأوضح أن اختيارات اللجنة للاعبي الدراجات كانت موفقة للغاية، خاصة يوسف ميرزا الذي يمثل استثماراً حقيقياً وموهبة تستحق الاهتمام، وقال: ميرزا ليس موهبة إماراتية فقط، بل موهبة عربية وقادر على الاحتراف العالمي لأنه بطل العرب 5 مرات، وتأهل إلى بطولة العالم مرتي،ن وحقق المركز الرابع على المستوى الآسيوي مرتي،ن وكان قريبا من تحقيق أحد المراكز الثلاثة الأولى، أي أنه من أفضل 5 لاعبين على مستوى القارة الصفراء، وفي عام 2013 حصل على لقب المصنف الأول على المستوى الآسيوي وهو شرف كبير لرياضة الإمارات.

وحول التحديات أمام نجوم نادي النخبة، قال: هناك تحديات بالفعل، منها النواحي المادية وهو ما ستقوم اللجنة الأولمبية الوطنية بتوفيره لتطبيق البرامج، ولكن في الوقت نفسه يحتاج البرنامج إلى عقل فني، وأعني هنا الجهاز الفني القادر على التغيير وتطوير المستوى من خلال محطات الإعداد ولابد أن تكون هناك أهداف سنوية وأخرى مرحلية كي يتم تقييم العمل.

أضاف أن اللاعب عليه مسؤولية كبيرة ولابد أن يستجيب لكل متطلبات الجهاز الفني لأن الاتحادات لا تملك الإمكانيات، وليس لديها دعم كي تطبق برامجها وهنا لابد أن يتعامل اللاعب مع المشروع على أنه فرصة العمر.

وعن عدد البطولات المطلوبة سنويا للوصول إلى المستويات العالمية، قال: يحتاج اللاعب للمشاركة في ما لا يقل عن 14 طوافا في الموسم الواحد والطواف دائما ما يكون لعدة أيام ويشارك فيه اللاعب يوميا بينما حاليا لا يشارك الدراج سوى في طوافين أو ثلاثة طوال الموسم فقط، بجانب برامج المشاركات الخارجية والبطولات بالإضافة إلى المعسكرات، وبالطبع الجهاز الفني يحدد إمكانية مشاركة اللاعب أو منحه راحة من بطولة لأخرى، بمعنى أن المدرب قد يرى أن اللاعب بحاجة إلى راحة أو أنه يحتاج للمشاركة في البطولة على أن يتم التقييم بعد ذلك.

ووجه سويدان الشكر إلى كل من سعى لإخراج هذا المشروع إلى النور لأنه يختصر كل الطرق وينهي على كل المشاكل التي تواجه المواهب مع اتحادات لا تملك الإمكانات.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا