• الاثنين 03 صفر 1439هـ - 23 أكتوبر 2017م

دعا المؤسسات كلها إلى المساهمة في الاستضافة

«إكسبو 2020» يدعو الشركات القطرية للمشاركة واقتناص الفرص

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 03 مايو 2017

دبي (الاتحاد)

دعا فريق عمل «إكسبو 2020 دبي» في زيارته قطر ضمن جولته الخليجية، الشركات والمؤسسات بجميع أحجامها واختصاصاتها لاقتناص الفرص التي يتيحها «إكسبو»، كوجهة عالمية. وتضمنت الدعوة المشاركة في مراحل التخطيط والتنظيم والإرث في أول «إكسبو» دولي يقام في منطقة الشرق الأوسط وجنوب آسيا وأفريقيا. وعرض فريق العمل الفرص التي يوفرها «إكسبو 2020 دبي» في فترة التحضير وفي مرحلة الاستضافة وما بعدها، خاصة تلك التي يمكن للشركات والمؤسسات القطرية وحتى الأفراد المشاركة فيها.

ويسعى فريق عمل «إكسبو 2020 دبي» لتعاون دول الخليج العربي وكل دول المنطقة في تعريف الزوار، الذين يتوقع أن يصل عددهم إلى 25 مليون زائر من مختلف أنحاء العالم، إلى ثقافة منطقتنا وإنجازاتها الاقتصادية والاجتماعية والخدمية، وعلى فرص نمو كل القطاعات وبحث التعاون لما فيه مصلحة سكان العالم.

والتقى فريق «إكسبو 2020 دبي» رؤساء غرفة قطر التي تضم قطاعات التجارة والمقاولات والصناعة والخدمات والبنوك والاستثمار، إضافة إلى التأمين والسياحة والزراعة، كما التقى القائمين على بنك قطر للتنمية، ومركز ريادة الأعمال في جامعة قطر، وشرح الفرص التي سيتيحها «إكسبو 2020» لمجتمع الفكر والأعمال والثقافة والتنمية والصناعة والتجارة والشركات الصغيرة المتوسطة والأفراد، وبقية القطاعات، ومن بينها القطاعات السياحية.

ويتوقع فريق عمل «إكسبو 2020 دبي» أن تعزز الزيارة مستوى التعاون، وأن تفتح الباب على مصراعيه أمام جميع الشركات القطرية التي ترغب بالتوسع في المنطقة والعالم، مع الإشارة إلى أن 4200 شركة قطرية تعمل في دبي وحدها.

وقال رئيس لجنة جناح دولة قطر في «إكسبو 2020 دبي» ناصر محمد المهندي «نعتبر إكسبو 2020 دبي فرصة رائعة لشركاتنا التجارية كي تعرض على العالم الإبداع والابتكارات القطرية وخبرتنا في عدد من القطاعات المتنوعة، وفرصة ذهبية لنا كي نقدم لملايين الزوار القادمين من مختلف أنحاء العالم إلى المنطقة ليشهدوا إكسبو، ما تقدمه بلادنا».

وأضاف «نتطلع إلى العمل مع أشقائنا في مجلس التعاون الخليجي لضمان أن يظل إكسبو 2020 دبي في الذاكرة كإكسبو دولي استثنائي، وأن يكون مدعاة فخر لمنطقتنا. وأدعو الشركات القطرية إلى استغلال الفرص الكثيرة التي يتيحها لها إكسبو للنمو والتطور على منصة عالمية، ولكي يكون لها علاقات تجارية طويلة المدى في الإمارات العربية المتحدة والعالم».

وقالت منال البيات، نائب رئيس أول دمج وتطوير الأعمال في «إكسبو 2020 دبي» «لقد حققت قطر الكثير في قطاعات عدة مكنتها أن تكون لاعباً أساسياً على الساحة الاقتصادية العالمية، ففيها كثير من الشركات الناجحة، الطامحة للتوسع وتبادل الخبرات مع نظيراتها في المنطقة والعالم. وسيوفر إكسبو 2020 دبي فرصة مثالية لهذه الشركات للمساهمة في ترسيخ سمعتها وعرض إمكاناتها وقدراتها في كل القطاعات».

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا